تركيا.. سوري يبرح زوجته ضرباً في الشارع يثير موجة من الغضب “فيديو”

تداول الناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي، مقطع فيديو يظهر فيه رجلاً سورياً يُبرح زوجته ضرباً وسط الشارع في مدينة إسطنبول في تركيا، ما أثار موجة من الغضب.

ووفقاً لوسائل إعلام تركية، فإن الرجل ضرب زوجته بعنف شديد في إسطنبول، وتحديداً أمام أحد المطاعم في منطقة بيليك دوزو، موضحة أن “السوري خرج مع زوجته وطفليهما من المطعم وبعد ذلك انهال على زوجته بالضرب بشكل مفاجئ ودون توقف إلى أن سقطت أرضاً”.

وحاول بعض المارة والمتواجدين في المكان من الأتراك، ثني الرجل السوري عما يفعله، وإيقافه عن مهاجمة زوجته والاعتداء عليها بالضرب، إلا أنه بات يهاجم الأتراك أيضاً ويعتدي على كل من يقترب منه.

ولفتت وسائل الإعلام، إلى أن الرجل المعتدي أخذ زوجته وطفليه وفرّ هارباً بسيارته بعد دقائق قليلة وقبل أن تصل الشرطة للتحقيق في الحادثة التي اعتمدت بدورها على كاميرات المراقبة لتحديد هوية الفاعل.

وكان تصرف الزوج مع زوجته، قد أثار موجة من الغضب على مواقع التواصل الاجتماعي، وسط مطالب بإقرار قوانين تمنع العنف ضد المرأة الذي بات يزداد مؤخراً.

ويوجد في تركيا أكثر من 3.6 مليون سوري، موزعين على معظم الولايات التركية، لاسيما إسطنبول وغازي عينتاب، حيث يوجد فيهما أكثر من مليون سوري، في حين يقيم أكثر من 59% من السوريين في المخيمات، بينهم 28% من الأطفال دون سن العاشرة، بحسب إدارة الهجرة التركية.

أثر برس

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة.