ترامب يؤكد مقتل أبو بكر البغدادي بمساعدة عدة دول.. والدفاع الروسية تنفي المساعدة

أكد الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، مقتل أبو بكر البغدادي متزعم تنظيم “داعش” في هجوم نفذته القوات الأمريكية بمساعدة عدة دول.

وقال ترامب، في كلمة ألقاها في البيت الأبيض قبل قليل: “وضعت الولايات المتحدة الليلة الماضية الإرهابي رقم واحد في العالم أمام العدالة، نؤكد مقتل أبو بكر البغدادي الذي كان مؤسس وزعيم لداعش، التنظيم الإرهابي الأكثر قسوة ووحشية، الولايات المتحدة بحثت عن البغدادي على مدار سنوات طويلة، ومثل القبض عليه أو قتله أولوية رئيسة لإدارتي في مجال الأمن القومي” حسب وصفه.

وأشار ترامب إلى أن “القوات الأمريكية الخاصة نفذت غارة جريئة لتصفية البغدادي بمشاركة 8 مروحيات”، مفيداً بأن زعيم “داعش” انتحر خلال محاولة فراره في نفق تحت موقع مخبأه، حيث فجر نفسه و3 من أطفاله بحزام ناسف.

واعتبر دونالد ترامب أن البغدادي قتل “كجبان وكلب”، مشيراً إلى أن العملية أسفرت كذلك عن مقتل الكثير من مرافقيه، وذكر أن القوات الأمريكية قضت ساعتين في الموقع حيث جمعت معلومات حساسة حول التنظيم.

وقال إن “العملية لم تسفر عن سقوط قتلى أو جرحى بين القوات الأمريكية، لكنها أسفرت عن إصابة 11 طفلاً كانوا في الموقع”.

وبدروها، نفت وزارة الدفاع الروسية تقديم أي مساعدة على تحليق الطيران الأمريكي في منطقة إدلب شمال غرب سورية، مؤكدة عدم توفر أي معلومات تؤكد قتل أبو بكر البغدادي متزعم تنظيم “داعش”.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة.