ترامب محبط من مستشاريه خوفاً من الحرب مع إيران

نشرت صحيفة “واشنطن بوست” الأمريكية مقالاً تتحدث فيه شعور الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، بالإحباط من مستشاريه وعلى رأسهم، جون بولتون، والذي يريد حرباً عسكريةً مع إيران يخشاها ترامب.

وجاء في المقال:

يشعر الرئيس ترامب بالإحباط من بعض مستشاريه، الذين يعتقدون أنه يمكن دفع الولايات المتحدة لحرب مع إيران، بشكل يهز تعهده الطويل بسحب القوات الأمريكية كلها من الشرق الأوسط، والتوقف عن التدخلات الخارجية.

وأبدى ترامب عدم رضاه عن مستشاريه، وتفضيله الحلول الدبلوماسية على العسكرية، ورغبته في الحديث مع القادة الإيرانيين.

وتذمر الرئيس من بولتون ليس جديداً وهو دائم، لكنه لم يصل إلى المستويات التي وصلت مع ريكس تيلرسون، الذي عمل وزيرا للخارجية.

وأكد الرئيس في تغريدة يوم الأربعاء عدم وجود “اقتتال” مع مستشاريه بشأن سياسة الشرق الأوسط، وقال: “لا اقتتال أياً كان”، وأضاف: “يتم التعبير عن وجهات النظر المختلفة وأنا من يقوم باتخاذ القرار الأخير والحاسم، وهي عملية سهلة، ويتم التعامل مع الآراء السياسية وأنا متأكد من رغبة إيران بالحديث”.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة.