بيروت تشهد تظاهرات وقطع للطرقات.. وهذه مطالب اللبنانيين

شهدت العاصمة اللبنانية بيروت اليوم الأحد، تظاهرات شعبية احتجاجاً على الوضع المعيشي والاقتصادي المتردي.

ووفقاً لموقع “بنت جبيل” اللبناني، فإن مئات المواطنين اللبنانيين تظاهروا في وسط بيروت احتجاجاً على غلاء المعيشة والسياسة المالية للحكومة.

وطالب المتظاهرون برحيل السلطة الحاكمة التي وصفوها بـ”الفاسدة” كما طالبوا بتحسين الأوضاع الاقتصادية.

ولفت الموقع اللبناني، إلى أن المتظاهرين احتشدوا في ساحة رياض الصلح ورفعوا شعارات تطالب بتغيير الحكومة وبإعادة الأموال “المنهوبة” إلى خزينة الدولة اللبنانية.

بدورها، وكالة “سبوتنيك” الروسية، نقلت عن إحدى المتظاهرات قولها: إن “السلطة لم تكتفِ بسرقة أموال الشعب اللبناني بل إنه بات ممنوع على المواطن أن يشتكي أيضاً”.

أيضاً طالب مواطن آخر “بضرورة إقامة اعتصام مفتوح أمام القصر الجمهوري والسراي الحكومي والمجلس النيابي إلى حين رحيل السلطة الحالية”.

من جهتها، وداد التي نزلت مع أطفالها إلى التظاهرة حمّلت السلطة السياسية والعهد الحالي ما وصلت إليه البلاد من أزمة اقتصادية، مطالبة الدول الكبرى بفتح باب الهجرة إلى المواطنين اللبنانيين الذين “يموتون جوعاً” على حد تعبيرها.

وكان المتظاهرون قد عملوا على إغلاق الطرقات وأحرقوا الإطارات، ما تسبب بزحمة سير خانقة، وتوعدوا بالاستمرار بالتظاهر.

تجدر الإشارة إلى أن الناشطين على مواقع التواصل الاجتماعي، تدولوا مقاطع فيديو وصور للتظاهرات، فالبعض منهم أيّد النزول إلى الشارع والتظاهر للمناداة بتحسين الوضع، فيما رفض البعض الآخر أعمال التخريب داعين إلى التظاهر السلمي.

 

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة.