أثر برس

الثلاثاء - 16 أبريل - 2024

Search

بيدرسن: الوضع في سوريا لم يشهد أي تقدّم نحو الحل

by Athr Press Z

أكد المبعوث الأممي الخاص إلى سوريا غير بيدرسن، أن الوضع الإنساني في سوريا لا يشهد أي تحسن، وكذلك الوضع الأمني جراء عوامل عدة منها الغارات الإسرائيلية التي ازدادت وتيرتها مؤخراً على الأراضي السورية.

وقال المبعوث الأممي إلى سوريا في كلمة له الجمعة، خلال ندوة بعنوان “الطريق إلى الاستقرار في سوريا” عقد على هامش منتدى أنطاليا الدبلوماسي جنوبي تركيا: “إن سوريا لا تشهد أي تقدّم نحو الحل”، لافتاً إلى نزوح أكثر من نصف سكان المناطق التي ما تزال تشهد حرباً داخل البلاد، إلى جانب تطرقه لازدياد الاحتياجات الإنسانية بالتزامن مع تقلّص الدعم والمساعدات الدولية وفق ما نقلته وكالة “الأناضول” التركية.

وعن الوضع الأمني في سوريا، أكد بيدرسن أنه تأثر مؤخراً بالحرب المتواصلة في قطاع غزة، إلى جانب الهجمات التي تنفذها خلايا تنظيم “داعش” في البادية السورية.

وأشار أيضاً إلى “ازدياد الدور الروسي، والقصف الإسرائيلي، وتهريب المخدرات في سوريا، مؤكداً أن إيجاد حلول لهذه المشاكل يتطلب جهوداً من جميع الأطراف”.

ودعا بيدرسن جميع الأطراف الفاعلة للجلوس إلى الطاولة، وخص بالذكر تركيا والولايات المتحدة وإيران وروسيا، مشيراً إلى أن “الحل في سوريا لن يكون عسكرياً، والأطراف باتت تدرك بأنه لن ينتصر أحد في الحرب”.

ويأتي حديث بيدرسن قبل أيام قليلة من زيارة مرتقبة له إلى سوريا، ففي 28 شباط الفائت أكدت مصادر نقلت عنها “الوطن” أن بيدرسن سيزور سوريا خلال آذار الجاري.

يشار إلى أنه في تشرين الأول 2018 تم تعيين غير بيدرسن مبعوثاً أممياً إلى سوريا، وذلك خلفاً لستيفان دي مستورا، وشغل بيدرسن مناصب سياسية عدة أبرزها، سفير النرويج لدى الصين عام 2017، وممثلاً دائماً لبلاده لدى الأمم المتحدة بين عامي 2012 و2017.
أثر برس 

اقرأ أيضاً