بما يقارب 25 ألف ليرة.. وزارة السياحة تنظم رحلات ترفيهية لـ “ذوي الدخل المحدود”

كشفت الشركة السورية للنقل والسياحة المملوكة من قبل وزارة السياحة، عن تنظيم رحلة ترفيهية إلى اللاذقية مدتها 4 أيام تبدأ 1 تموز المقبل، ووصفت الأسعار بالرمزية وتناسب ذوي الدخل المحدود.

ونشرت الوزارة عبر موقعها الرسمي، أن الرحلة تشمل الإقامة في أكواخ خشبية على شاطئ وادي قنديل، وزيارة البحيرات السبع بمشقيتا ومصيف بلدة كسب، محددة التكلفة بـ 26500 ليرة سورية للشخص، متضمنةً الإقامة والنقل والجولات السياحية.

وفي شهر نيسان الفائت، صرّح وزير السياحة محمد رامي مرتيني بأن “ارتياد الأماكن السياحية حق للعائلة السورية قبل أن يكون عاملاً ترفيهياً“، مبيناً أن تنفيذ هذا الكلام على أرض الواقع يكون بتقديم منتج سياحي بأسعار معقولة، بالتعاون مع القطاع الخاص.

بدوره، رفع اتحاد غرف السياحة قبل أيام شعار “السياحة لذوي الدخل المحدود هذا العام”، ووعد بتطبيقه على أرض الواقع من خلال التعاون مع أصحاب المنشآت السياحية والفنادق في الساحل وكل المحافظات.

وخلال الفترة الماضية، باشرت مكاتب السياحة والسفر في سورية بالترويج لرحلات عيد الفطر، والتي تنوعت بين الساحل السوري ولبنان بشكل رئيسي، مع وجود بعض الرحلات إلى ماليزيا بكلفة تزيد على مليون ليرة سورية للشخص الواحد.

وبلغت تكلفة معظم العروض المقدمة من قبل الشركات الخاصة والحكومية، كحد أدنى 33 ألف ليرة للشخص دون وجبات طعام، بينما يبدأ من نحو 50 ألف ليرة مع الإفطار والعشاء، أي ما يقارب راتب موظف لشهر كامل.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة.