بقرار أممي.. الجمعية العامة للأمم المتحدة تجدد مطالبتها لـ”إسرائيل” بالانسحاب من الجولان السوري

أعلنت الجمعية أمس الأربعاء، أنها ستجدد اعتماد قرار يؤكد أن فرض “إسرائيل” قوانينها وولايتها على الجولان السوري المحتل “لاغٍ وباطل ولا أثر قانونياً له ” وطالبت بإلغائه.

كما طالبت الجمعية العامة “إسرائيل” بالانسحاب الكامل من الجولان السوري المحتل حتى خط الرابع من حزيران لعام 1967 تنفيذاً لقرارات مجلس الأمن ذات الصلة، وفقاً لما نقلته وكالة “سانا” الرسمية.

وخلال جلسة للجمعية قال مندوب سوريا لدى الأمم المتحدة بسام صباغ: “إن الموقف المحق للجمعية العامة والمنسجم مع مبادئ ومقاصد ميثاق المنظمة الدولية أكده مجلس الأمن في قراره رقم 497 برفضه قرار الاحتلال الإسرائيلي بشأن الجولان السوري المحتل واعتباره باطلاً ولاغياً وليس له أي أثر قانوني”.

وأضاف صباغ أن “سوريا تؤكد تمسّكها الراسخ بحقها في استعادة كامل الجولان السوري المحتل وهذا الحق لا يخضع للتفاوض أو التنازل ولا يمكن أبداً أن يسقط بالتقادم”.

وطالب صباغ الأمم المتحدة باتخاذ إجراءات حازمة وفورية لوضع قراراتها موضع التطبيق بما يضمن إنهاء الاحتلال الإسرائيلي للجولان السوري وغيره من الأراضي العربية المحتلة.

أثر برس 

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة.