بعد مشاجرة مع زوجها.. شابة سورية تنتحر حرقاً في تركيا

قضت شابة سورية إثر انتحارها بعد شجار وقع بينها وبين زوجها، وذلك في ولاية أورفا التركية.

ووفقاً لموقع “أورفا” فإن شابة سورية تدعى ياسمين عزيز تبلغ من العمر 23 عاماً، انتحرت بعد شجار وقع بينها وبين زوجها، حيث أحرقت ياسمين نفسها بعد سكب مادة البنزين على نفسها عقب المشاجرة.

وأضاف الموقع أن الحادثة وقعت قبل حوالي شهر من الآن، مشيراً إلى أنه بعد أن أضرمت النار في نفسها قام أفراد الأسرة بإطفاء الحريق وإسعافها إلى المستشفى.

وأوضح أن ياسمين أصيبت بحروق شديدة في جسدها وكانت تكافح من أجل حياتها في المستشفى لمدة 34 يوماً، لكنها في النهاية فارقت الحياة يوم الأثنين.

وكانت امرأة سورية أقدمت في حزيران الماضي على الانتحار عبر إلقاء نفسها مِن سطح مبنى في ولاية هاتاي جنوب تركيا، حيث نُقلت إلى مستشفى ولكنها فارقت الحياة في العناية المشدّدة.

كما ألقى شاب سوري بنفسه أيضاً من سطح منزله إلى الشارع العام الماضي في ولاية كلّس ما أدى إلى مصرعه.

ويوجد في تركيا نحو 4 ملايين لاجئ سوري، يعاني قسم كبير منهم من تصرفات عنصرية، تتمثل أحياناً بتحطيم ممتلكاتهم وشتمهم في الطرقات.

وتتركز النسبة الأكبر من اللاجئين في مدن إسطنبول وغازي عنتاب وشانلي أورفا، ويعاني قسم كبير منهم من أوضاع إنسانية صعبة.

أثر برس

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة.