بعد فشل تهجيرهم.. “قسد” تداهم المخيمات العشوائية بالرقة

خاص || أثر برس اقتحمت “قوات سوريا الديمقراطية – قسد”، للمرة الثانية خلال ساعات اليوم “مخيم سهلة البنات”، الواقع بالقرب من مدينة الرقة، لتقوم باعتقال عدد من الشبان بتهمة الإتجار بالأسلحة والتواصل مع الفصائل الموالية لقوات الاحتلال التركي.
وبحسب المعلومات التي حصل عليها “أثر برس”، اعتقلت “قسد”، 12 شاباً من بينهم ثلاثة دون سن الثامنة عشرة، وقامت باقتيادهم إلى داخل مدينة الرقة، دون أن يتمكن ذوو المعتقلين من معرفة المكان الذي تم اقتياد أبنائهم إليه.

وبحسب المصادر المحلية، فإن “قسد”، زادت من الضغوط على سكان المخيمات العشوائية المحيطة بمدينة الرقة بعد أن رفضوا إخلاء المخيمات تبعاً لإنذار عممته “قسد”، عبر ما يعرف باسم “الأسايش”، كما تدخل وجهاء العشائر لمنع تهجير سكان المخيمات في ظل استمرار القرار الذي أصدرته قسد والذي يحرمهم من حق استئجار المنازل أو الإقامة داخل مدينة الرقة.

ويعتقد سكان المخيمات بأن عمليات المداهمة والاعتقال لسكان المخيمات العشوائية تأتي كعمل انتقامي وبهدف الضغط على سكانها لمغادرة المناطق التي يعيشون فيها ضمن خيام مبنية من أقمشة وشوادر سيئة الصنع.

وكانت “قسد” قد داهمت صباح اليوم “مخيم المحمودلي” الواقع بريف الرقة الغربي لتعتقل 3 شبان بتهمة العمل كجواسيس لصالح فصيل “الجيش الوطني”، الموالي للقوات التركية.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة.