بعد ساعات من توقف الاشتباكات  بين الفصائل المسلحة.. انفجار جديد يضرب ريف حلب الشمالي

جُرح عدد من المدنيين صباح اليوم الإثنين، بانفجار دراجة نارية مفخخة في منطقة قباسين في ريف حلب الشرقي، على خلفية الاقتتال القائم بين الفصائل المسلحة في المنطقة، بحسب ما نقلت وكالة “شام” المعارضة.

وأفاد ناشطون بأن عدد المصابين جراء التفجير هم ثلاثة مدنيين أحدهم في حالة خطرة، مضيفين أن الانفجار حدث في سوق الغنم الواقع وسط قباسين.

وفي العاشر من الشهر الجاري، انفجرت عبوة ناسفة في مدينة الباب في ريف حلب الشمالي الشرقي ما أسفر عن سقوط اصابات  في صفوف المدنيين.

ويأتي التفجير بعد ساعات من تراجع وتيرة الاشتباكات بين الفصائل المسلحة التابعة لتركيا في منطقة جرابلس والتي قضى على إثرها طفل.

وتقوم الفصائل المسلحة في إطار حرب النفوذ القائمة بينها بتنفيذ عمليات تفجير في أسواق وأحياء سكنية بمنطقة عفرين وريف حلب الشمالي والشرقي ضمن مناطق سيطرة الفصائل المسلحة، تسببت بسقوط العديد من الضحايا المدنيين.

وتشهد مناطق الشمال السوري الخارجة عن سلطة الدولة السورية حالة من الفلتان الأمني وفوضى السلاح والتي لا يدفع ثمنها سوى المدنيون.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة.