بعد تمجيده لأردوغان.. ناشط معارض يُقتل على الحدود التركية!

عُثر على جثة الناشط المعارض “طالب الدريس” بالقرب من الحدود السورية التركية، بعد أن فقد الاتصال معه لعدة أيام.

الدريس، ناشط إعلامي معارض عرف عنه حبه للرئيس التركي رجب طيب أردوغان، حاول عبور الحدود السورية التركية، لكنه قُتل برصاص حرس الحدود التركي.

وأفاد “المرصد السوري” المعارض، أمس الجمعة، بمقتل الناشط الإعلامي السوري بالقرب من معبر “باب الهوى” الحدودي بريف إدلب برصاص “الجندرمة” التركية أنثاء محاولته عبور الحدود بشكل غير شرعي، بالقرب من الشريط الحدودي.

وكان “المرصد السوري” قد أفاد بمقتل 3 شبان من ريف الحسكة، على أيدي قوات حرس الحدود التركي، وأكدت مصادر أهلية أن الأمن التركي اعتقل هؤلاء الشبان خلال محاولتهم الوصول إلى الأراضي التركية، وعذبهم ثم قتلهم ورمى جثثهم على الحدود في منطقة رأس العين.

وقبل ذلك، أطلق حرس الحدود التركي النيران على طفلة من قرية “أبو شرقة” في ريف إدلب خلال وجودها قرب الشريط الحدودي القريب من منطقة معبر “كفر لوسين” في ريف إدلب الشمالي الغربي.

مقالات ذات صلة

أضف تعليق