بعد تركيب المحولات… جرمانا في ريف دمشق على موعد مع تحسن في الكهرباء خلال أيام

بعد الشكاوى المتكررة من المواطنين جراء إنقطاع التيار الكهربائي المتزايد في أغلب المناطق السورية، أفاد مدير قسم كهرباء جرمانا في ريف دمشق غياث عيده، أنه تم تركيب محولتين في منطقة جرمانا وتحديداً في حيي الصخر، فضلاً عن زيادة استطاعة 3 محولات في منطقتي الروضة والنسيم.

ووفقاً لوكالة “سانا” الرسمية السورية، فإن عيده أوضح  أن المحولة الأولى تم وضعها في منطقة دف الصخر باستطاعة 1000 كيلو فولط تغذي تجمع خلف الفرن الآلي وذلك بعد معاناة الأهالي من الفصل المتكرر نتيجة الحمولة الزائدة بسبب الكثافة السكانية، لافتاً إلى أنه سيتم وضعها في الخدمة خلال الأيام القليلة القادمة.

وأضاف: “المحولة الثانية باستطاعة 1000 كيلو فولط وخلال عشرة أيام ستكون في الخدمة لتغذي نهاية طريق المزارع بهدف تخفيف أعباء الحمولة الزائدة في منطقة دف الصخر”.

ولفت عيده إلى أنه تمت زيادة استطاعة مركز تحويل 49 في منطقة الروضة من استطاعة 1000 إلى 1600 كيلو فولط حيث كان يعاني من فصل متكرر نتيجة الحمولة الزائدة ما أدى إلى ارتفاع حمولة المحولة من 70  إلى 120  بالمئة إضافة إلى زيادة استطاعة محولتين في منطقة النسيم مركز تحويل 111 الأولى من 630 إلى 1000 كيلو فولط والثانية من 400 إلى 630 كيلو فولط.

وختم مدير القسم المذكور أعلاه كلامه مبيناً أن عملية تكبير المحولات وزيادة استطاعتها تؤدي إلى استمرارية التغذية بالتيار الكهربائي الذي يصل إلى المواطنين وتخفيف معاناتهم، متمنياً أن يجد المواطنون الفرق خلال الفترة القادمة.

يشار إلى أن سوريا تشهد منذ فترة تقنين كهربائي وصل في بعض المناطق إلى أكثر من 8 ساعات قطع خلال اليوم نتيجة الأحوال الجوية السائدة التي أدت إلى حمولات زائدة على الشبكة.

مقالات ذات صلة

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.