بعد إغلاقها أيام العاصفة.. الموانئ البحرية السورية تعود للعمل

عادت الموانئ البحرية السورية إلى العمل بعد إغلاقها الأحد الماضي بوجه الملاحة البحرية بسبب الأحوال الجوية السائدة، وذلك بعد انحسار العاصفة البحرية التي سيطرت على المنطقة خلال الأيام الماضية والتي تميزت بشدة الرياح وارتفاع الأمواج.

ونقلت وكالة “سانا” السورية عن مدير الموانئ العميد أكرم إبراهيم، قوله: “إنه تمت إعادة الملاحة البحرية إلى ميناءي اللاذقية وطرطوس وميناء مصب النفط في بانياس بعد انحسار فعالية المنخفض الجوي وانخفاض سرعة الرياح”، لافتاً إلى أنه لم تسجل أي خسائر جراء العاصفة وذلك بسبب الإجراءات الاحترازية التي اتخذتها المديرية مسبقاً.

ومنذ بداية الأسبوع الحالي، تأثرت سوريا بمنخفض جوي قطبي المنشأ وتجاوزت سرعة الرياح 70 كم في الساعة أحياناً وكانت أمواج البحر عالية.

تجدر الإشارة إلى أنه هذه المرة الثانية التي تغلق فيها جميع الموانئ والمرافئ السورية خلال هذه الشتوية، ففي منتصف شهر كانون الأول الماضي، أُغلقت جميع الموانئ لمدة يومين بعد أن شهدت المنطقة الساحلية اشتداداً في سرعة الرياح الجنوبية الغربية، إضافةً إلى العواصف المطرية الغزيرة في المنطقة، وشمل الإغلاق موانئ طرطوس واللاذقية وبانياس وجبلة وجزيرة أرواد.

مقالات ذات صلة

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.