بطولة كأس الاتحاد الآسيوي غداً.. الجيش والوثبة أمام المنامة والفيصلي

يفتتح الجيش السوري مشاركته في بطولة كأس الاتحاد الآسيوي بمواجهة المنامة البحريني، غداً الإثنين، في ملعب الأمير خالد بن محمد بمدينة الشارقة الإماراتية، التي اختارها الجيش لتكون ملعبه الافتراضي.

وتضم فرق المجموعة الأولى كلًا من الجيش السوري، المنامة البحريني، هلال القدس الفلسطيني والعهد اللبناني بطل النسخة الأخيرة من هذه المسابقة الآسيوية.

الجيش يدخل البطولة بدون استعداد خارجي أو لاعبين محترفين، ورغم ذلك يخطط لتحقيق نتائج مرضية في البطولة التي سبق وتوج بلقبها عام 2004 على حساب جاره الوحدة.

الجيش لعب مع المنامة في نسخة البطولة عام 2018، وفاز بطل سورية (1-0) وفرض التعادل السلبي نفسه في المباراة الثانية.

وأكد نادي الجيش السوري، أن هدافه محمد الواكد، يغيب عن مواجهة المنامة البحريني، الإثنين المقبل، في افتتاح دور المجموعات في كأس الاتحاد الآسيوي بسبب نيله بطاقة حمراء في آخر مباريات الجيش في النسخة الماضية من البطولة.

وكان الواكد نجح في التتويج بلقب هداف الدوري في الموسم الماضي بـ29 هدفا، ليحطم الرقم القياسي بعدد الأهداف المسجلة في موسم واحد، المسجل باسم عارف الأغا لاعب حطين في موسم 1997-1998، بـ27 هدفا.

بدوره، يستضيف الفيصلي الأردني مساء غدٍ الإثنين، الوثبة السوري على ستاد عمان الدولي، في افتتاح مشوارهما ضمن المجموعة الثانية لبطولة كأس الاتحاد الآسيوي بكرة القدم.

ويشارك نادي الوثبة لأول مرة في بطولة كأس الاتحاد الآسيوي ويوقن خبرة الفيصلي وقدراته، لذلك ينتظر أن يتوخى الحذر في التعامل مع معطيات المباراة ويفرض الرقابة اللازمة على مفاتيح اللعب.

ولن يكون الوثبة السوري محطة عبور، فهو يمتلك الإمكانات التي تجعله قادراً على تحقيق المفاجآت وخصوصاً أن صفوفه تضم لاعبين على سوية عالية.

ويبرز من صفوف الوثبة وليم غنام ومنهل كوسا وهادي المصري وسعد أحمد ومحمد وائل الرفاعي وعبد الرزاق البستاني ومروان الصلال وأدهم غندور.

ويسعى هيثم جطل المدير الفني للوثبة إلى التعامل مع المباراة بواقعية من خلال الانكماش دفاعياً والاعتماد على الهجمات الخاطفة، خصوصاً أنه يدرك أن الفيصلي على أرضه وبين جماهيره سيندفع هجومياً باعتباره لن يقبل إلا بالفوز.

 

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة.