بسبب كورونا.. حلب تغلق عدد من الساحات الرئيسية

أغلقت محافظة حلب عدد من الساحات الرئيسية في المدينة والتي يتجمهر فيها الناس، وذلك تجنباُ لنقل العدوى بفيروس كورونا المستجد جراء عدم تحقيق التباعد المكاني.

ونشرت المحافظة عبر صفحتها الرسمية على فيسبوك، أن محافظ حلب حسين دياب أكد على أهمية الالتزام بقرارات الفريق الحكومي، وتقييم الواقع الراهن، واتخاذ الإجراءات اللازمة، وتطبيق الاشتراطات الصحية، داعياً الفعاليات المجتمعية والمجالس المحلية إلى التعاون مع الجهات المعنية لتطبيق الإجراءات الاحترازية في الأسواق والفعاليات الاقتصادية.

وأصدرت المحافظة مجموعة من القرارات تضمنت إغلاق ساحة سعد الـله الجابري ومحيط قلعة حلب، “وكورنيش الإذاعة” وعدد من الساحات العامة، حفاظاً على السلامة العامة للمواطنين.

كما تم تكليف مديرية التجارة الداخلية وحماية المستهلك، ومديرية الشؤون الصحية بمجلس مدينة حلب واللجان المشكلة من المحافظة لمراقبة الأسواق، والمطاعم ومحلات الأطعمة، واتخاذ العقوبات المشددة بحق المخالفين للاشتراطات الصحية، إضافةً إلى إلزام العاملين بالمطاعم بارتداء الكمامات والقفازات، والتخلص من نفايات المطاعم بشكل يومي، والالتزام بالتعقيم اللازم بعد الانتهاء من العمل كل يوم.

وجرى تفعيل دور لجان الأحياء والشعب الحزبية وعناصر الشرطة لتنظيم الدور على الأفران وصالات ومنافذ البيع لدى “السورية للتجارة “، وأكدت المحافظة على أنها ستتخذ الإجراءات المشددة بحق الفعاليات والمنشآت السياحية التي لا تلتزم بإجراءات التعقيم والاشتراطات الصحية المتعلقة بالتصدي لفيروس كورونا.

وقبل يومين، أعلنت وزارة الصحة عن وفاة مسن سبعيني بفيروس كورونا وهو طبيب أسنان، لتكون هذه حالة الوفاة الأولـى المسجّلة في حلب،

أثر برس 

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة.