بالفيديو والصور… تركيب أول كف اصطناعي من اختراع شاب سوري لسيدة سورية وبشكل مجاني

أفادت وسائل إعلام سورية قبل أشهر بأن طالب سوري يدعى علي الحسون الباكير، ابتكر كفاً صناعياً مخصصاً لمبتوري الأيدي والأشخاص الذين يعانون شللاً في أصابع اليد.

وأوضحت وكالة “سانا” الرسمية السورية، حينها أن الاختراع يتمثل بكف اصطناعية تساعد مبتوري الكف أو الساعد والأشخاص الذين شلت أصابعهم أو لديهم مشكلة في نمو الأصابع على استمرار حياتهم بشكل طبيعي وتساعدهم على مسك الأشياء.

بدوره، المخترع الباكير، أعلن قبل أيام على صفحته الشخصية على موقع “فيسبوك” أنه تم تركيب أول كف، حيث قال: “بالتعاون مع برنامج جريح الوطن تم تركيب أول كف اصطناعية للسيدة لينا زيدان بشكل مجاني والحمدلله قد بدأنا بإنتاج الكفوف الاصطناعية وتركيبها لمبتوري الكف أما بالنسبة لباقي الحالات (بتر الذراع، شلل الكف، بتر الأصابع) سنقوم باستقبالهم عند افتتاح المركز بعد الانتهاء من التراخيص اللازمة”.

ووصف الشاب السوري اختراعه قائلاً: “تخيل بأنك تستطيع لبس الكف الاصطناعي بوقت أقل من لبسك لساعة اليد بالإضافة إلى أنها مريحة لدرجة تنسيك أنك ترتديها”، موضحاً أن وزنها مع إضافات التركيب يبلغ 450 غ.

البادرة التي قام بها المخترع السوري لاقت استحساناً من قِبل رواد مواقع التواصل الاجتماعي، إذ قال البعض: إنه “إنجاز يستحق كل الاحترام والتقدير”، واعتبر البعض الآخر أنه إنجاز يدعو للفخر.

يذكر أن آلية عمل اليد تتضمن تركيب حساس، على عضلة الساعد أو العضلة ذات الرأسين “البايسبس”، وصنع وصلة بقالب حسب شكل البتر، تركب عليها الكف وتثبت على المعصم، وعندما يريد المصاب الإمساك بشيء يعطي الحساس الأمر لتتحرك الأصابع ومن ثم تطبق الكف الاصطناعية على الشيء المراد مسكه أو التعامل معه.

 

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة، ولكن تركبكس وبينغبكس مفتوحة.