بالفيديو.. “إسرائيل” تعتقل إماراتيين في “تل أبيب” عن طريق الخطأ.. ناشطون: أوهن من بيت العنكبوت

تداول ناشطون على منصات التواصل الاجتماعي، أمس الأربعاء، مقطع فيديو يظهر لحظة اعتقال قوات أمنية “إسرائيلية” لسائحين إماراتيين في “تل أبيب” عن “طريق الخطأ”، وذلك على خلفية إطلاق نار حدث بالمنطقة.

حيث أظهر مقطع الفيديو قيام أحد الجنود “الإسرائيليين” بتقييد يد أحد الموقوفين الإماراتيين بينما كان منبطحاً على الأرض.

ووفقاً لصحيفة “تايمز أوف إسرائيل”، فإن “إسرائيليين تعرّضوا للمواطنين الإماراتيين وحاولوا توقيفهما بالقوة إلى حين وصول الشرطة الإسرائيلية لإلقاء القبض عليهما، لكن بعد التحقيقات تبين أن الإماراتيين اعتُقلا عن طريق الخطأ، ليتم الإفراج عنهما فوراً”.

وفي السياق ذاته، أفادت صحيفة “يديعوت أحرونوت” العبرية بأن الشرطة الإسرائيلية ألقت القبض على سائحين إماراتيين بشبهة تورطهما بعملية إطلاق نار في تل أبيب، قبل أن تفرج عنهما بعد ثبوت براءتهما.

وأشارت الصحيفة إلى أن “شارع ديزنغوف وسط تل أبيب شهد مساء أمس إطلاق نار من دراجة نارية، في وقت تتحسب إسرائيل من رد فعل انتقامي من إحدى الفصائل الفلسطينية على خلفية اعتقال أحد القياديين، مساء الإثنين من منزله في مخيم جنين شمالي الضفة الغربية”، مضيفة: “فور إطلاق النار، أمسك إسرائيليون شابين إماراتين كانا في المدينة بغرض السياحة بعدما اشتبها أنهما فلسطينيان أقدما على إطلاق النار”.

وقالت الشرطة في بيان، “بعد مرور نحو الساعة، تم الإفراج عن الشابين، بعدما تبين أنهما غير متورطين في الحادث”، مضيفة: “الحادث كان جنائياً، حاول فيه شخصان يستقلان دراجة نارية تصفية مجرم معروف داخل سيارته، قبل أن يلوذا بالفرار، دون أن يسفر إطلاق النار عن وقوع إصابات”.

يشار إلى أن مقطع الفيديو المذكور لاقى تفاعلاً على منصات التواصل الاجتماعي، حيث سخر ناشطون من العدو وحالة التخبط والخوف التي يعيشها، وكتب أحدهم: “فعلاً أوهن من البيت العنكبوت”.

 

أثر برس

 

 

 

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة.