بأسعار رمزية.. السياحة تفتتح أول شاطئ مفتوح في اللاذقية

افتتحت وزارة السياحة شاطئ “لا بلاج” في منطقة وادي قنديل بمحافظة اللاذقية، كأول شاطئ مفتوح في سورية ضمن اهتمامها بالسياحة الشعبية ودعم أصحاب الدخل المحدود في هذا المجال.

وذكرت وكالة “سانا” السورية، أن الشاطئ الذي نفذته الشركة السورية للنقل والسياحة يضم 24 شاليهاً خشبياً يتسع كل منها لأربعة أشخاص، كما يضم خدمات مختلفة وألعاب أطفال مجانية لنزلاء الشاليهات مع مسبح للكبار والصغار يقدم خدماته بأسعار رمزية، موضحةً أن أسعار الدخول إلى هذا الشاطئ ستكون 400 ليرة للشخص، في حين حجز الكوخ الخشبي بسعر 9000 ليره لليوم الواحد.

وفي خطوة مشابهة للشاطئ المفتوح في وادي قنديل، تعمل الشركة السورية للنقل والسياحة على تجهيز الكافتيريات والمشالح والحمامات وتنظيم الموقع العام للشاطئ بعد تعاقدها مع مجلس مدينة اللاذقية، وذلك لتنفيذ شاطئ مفتوح في الرمل الجنوبي يؤمن خدمات سياحية لائقة لمرتاديه من ذوي الدخل المحدود بأجور رمزية على أن يتم افتتاحه خلال الشهر القادم.

وصرّح وزير السياحة محمد رامي مرتيني، بأن مشاريع الشواطئ المفتوحة تأتي في إطار الجهود الحكومية لدعم قطاع السياحة الشعبية، مبيناً أن الوزارة لديها مشروعات كبرى أيضاً لتطوير الاستثمارات على طول الساحل السوري بما يحافظ على البيئة ويؤمن فرصاً تنموية بحيث يكون المجتمع الحكومي شريكاً في هذه المشاريع.

وفي نيسان 2019، صرّح وزير السياحة بأن “ارتياد الأماكن السياحية حق للعائلة السورية قبل أن يكون عاملاً ترفيهياً”، مبيناً أن تنفيذ هذا الكلام على أرض الواقع يكون بتقديم منتج سياحي بأسعار معقولة، بالتعاون مع القطاع الخاص.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة.