الحرس الثوري الإيراني: السعودية وصلت إلى طريق مسدود في اليمن

قال قائد الحرس الثوري الإيراني، حسين سلامي في تصريح له، إن السعودية “وصلت إلى طريق مسدود في اليمن ولا تعرف ماذا عليها أن تفعل وعاجزة حتى عن استعراض عضلاتها السياسية”.

وأضاف سلامي، بحسب ما نقلته وكالة “فارس” الإيرانية اليوم السبت، أن المنشآت النفطية والمطارات السعودية “باتت غير آمنة”، مشيراً إلى أن الرياض “وصلت إلى طريق مسدود في اليمن”.

وأكد على أن جميع المطارات السعودية في مرمى الصواريخ، منوهاً بأن ضرب الحوثيين للمدن السعودية سيؤدي إلى “هجرة واسعة نحو الصحاري وسيجعل النظام السعودي يواجه أزمة حقيقية”.

وقال قائد الحرس الثوري الإيراني إن الحوثيين لم يستهدفوا المدن السعودية حتى الآن “لأنهم يتصرفون بإنسانية”، مؤكداً أن “الإمارات والسعودية وأمريكا باتوا عاجزين في اليمن”.

وفي سياقٍ متصل نقلت صحيفة “الجريدة” الكويتية عن مصدر وصفته بالمطلع قوله إن هناك خططاً “إسرائيلية” لضرب منشآت ومواقع حساسة، قرب مضيق باب المندب الاستراتيجي الواصل بين البحر الأحمر وخليج عدن.

وأضافت الصحيفة أن “إسرائيل” شاركت المعلومات التي بحوزتها مع أطراف عربية لها منافذ وموانئ على البحر الأحمر ( في إشارة إلى السعودية)، وأطلعت واشنطن على التطورات.

وتشن السعودية حرب على اليمن منذ سنوات أدت إلى سقوط آلاف الضحايا في صفوف المدنيين وسط مساعي دولية لتوقيف صادرات الأسلحة الغربية إلى السعودية للحد من المجازر التي تحصل هناك، إلّا أن تلك المساعي لم تحقق أي تقدم حتى الآن.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة.