النقل تأهل 7 جسور استراتيجية على الأوتوستراد الدولي بين تدمر ودير الزور

تستعد وزارة النقل لإعادة تأهيل سبعة جسور حيوية على الأوتوستراد الدولي تدمر – دير الزور ووضعها في الخدمة، حيث تعمل الورشات العاملة في المواصلات الطرقية على إنهاء تأهيل هذه الطرق.

وأوضحت مصادر في وزارة النقل لموقع “الوطن اون لاين” السوري، أن الجسور كانت قد تعرضت للتدمير، لافتةً إلى أن الأضرار التي لحقت بها تجاوزت الـ 3 مليارات ليرة، علماً أنه تمت إعادة تأهيل وصيانة الجسور المتضررة جراء اعتداءات تنظيم “داعش” على طريق عام تدمر-السخنة-دير الزور.

كما اعتبرت المصادر أن إعادة تأهيل هذه الجسور سيساعد المواطنين على العودة إلى مناطقهم التي استعادتها القوات السورية، حيث تم تجهيز مخارج الجسور المهدمة وإعادة ترميم المخاريط التي جرفتها السيول نتيجة عمليات التخريب إلى جانب إزالة الركام والأتربة من الموقع من أجل تأمين الحماية اللازمة لهذه الجسور.

وخلال السنوات الماضية عمد تنظيم “داعش” على تخريب الجسور، محاولين قطع المناطق عند الحدود الإدارية بين محافظتي دير الزور وحمص.

ومع عودة الأهالي إلى مدينة تدمر واستقرار عدد كبير من العائلات فيها، بدت الحاجة ملحة لدى بعض السكان لعدد من الخدمات الأساسية وعلى رأسها الشبكة الكهربائية.

الجدير بالذكر أنه في منتصف شهر حزيران الفائت، قامت وزارة النقل بإعادة تأهيل أوتوستراد حماة – السلمية، حيث يعتبر هذا الطريق من الطرق الاستراتيجية لأنه يصل بين محافظة حماة والمحافظات الشمالية، حلب -الرقة -دير الزور -الحسكة.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة.