المنتخب السوري يصل إلى حلب.. الوفد الآسيوي يكشف عن صالة الحمدانية الأربعاء

خاص || أثر سبورت

وصل المنتخب السوري لكرة السلة إلى حلب تحضيراً لمواجهتي البحرين وإيران، الجمعة والإثنين المقبلين على التوالي، ضمن تصفيات كأس العالم 2023.

وعاد المنتخب السوري مباشرة إلى حلب من لبنان بعد خوض مباراتين وديتين ضد منتخبه خسر بكلتيهما.

ولم يعلن الاتحاد السوري لكرة السلة عن وصول المنتخب إلى حلب، لكن اللاعب كميل جنبلاط نشر “ستوري” عبر حسابه على فيسبوك محدداً مكان تواجده في حلب، ما يدل على وصول المنتخب إلى المدينة.

وستحتضن صالة الحمدانية في حلب مباراتي المنتخب السوري بكرة السلة ضد البحرين وإيران، بعد نقل مكان مباريات المنتخب السوري على أرضه من دمشق إلى حلب.

وحول تجهيز صالة الحمدانية لاستقبال المباريات وفق المواصفات المطلوبة، قال رئيس اللجنة التنفيذية في الاتحاد الرياضي في حلب، مازن بيرم، لموقع “أثر”: “بدأ العمل منذ 10 أيام لإعادة تأهيل الموقع العام، وفتحنا شارع للصالة مخصص للاعبين والحكام الرسميين وتم تعبيده بشكل كامل”.

وأضاف: “تم إعادة تأهيل الموقع العام والمرافق والمشالح المخصصة للاعبين والحكام و المداخل وقاعة المؤتمرات وغرف والمداخل المخصصة لفحص المنشطات”.

وتابع: “تم تجهز مولدات ضخمة باستطاعات كبيرة إضافةً إلى خزنات كبيرة للمياه”.

وأكد رئيس تنفيذية حلب أن العمل يتم بأعلى المواصفات المطلوبة، على أن تصل مستلزمات القاعة الرئيسية في الصالة مساء الأحد”.

وأوضح بيرم أن صباح الأربعاء سيكون كل شيء جاهز ومن المتوقع أن يكون هناك زيارة للوفد الآسيوي لمطابقة المواصفات الخاصة بالصالة.

ويشترط الاتحاد الآسيوي معايير معينة للصالات التي تستضيف المباريات الدولية الرسمية، وهو ما يعمل عليه الاتحاد السوري لكرة السلة وتنفيذية حلب لإتمامه قبل الموعد المطلوب لكشف لجنة الاتحاد الآسيوي على الصالة.

باسم بدران

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة.