بعد لبنان وروسيا.. عبد اللهيان في سوريا والمقداد: هناك تطورات سنناقشها

بعد الجولات التي قام بها وزير الخارجية الإيراني أمير عبد اللهيان، وكان محورها في سوريا، يلتقي اليوم السبت بنظيره السوري فيصل المقداد، في دمشق.

وعلّق المقداد على هذه الزيارة بقوله: “إنها مهمة جداً سنبحث خلالها نتائج الجولة التي قام بها مؤخراً الوزير عبد اللهيان إلى روسيا ولبنان والجوانب المتعلقة بالملف النووي الإيراني”.

وأضاف: “هنالك تطورات سنناقشها وبما يخدم العلاقات المتطورة بين البلدين”.

وبدوره قال الوزير الإيراني: “توصلنا خلال الأسابيع الأخيرة إلى اتفاقات مهمة بشأن تطوير شامل للعلاقات بين البلدين على صعيد التعاون الاقتصادي والتجاري والسياحي”.

وتابع: “إن الاتفاقيات الثنائية بين الجانبين سيتم إنجازها بما يخدم مصلحة الشعبين”.

وسبق أن أعلن عبد اللهيان عن “توقيع وثيقة للتعاون الاستراتيجي بين إيران وروسيا قريباً”،
يشار إلى أن الفترة الأخيرة شهدت سوريا فيها تطورات ميدانية وسياسية واقتصادية عديدة، ترافقت مع لقاءات عديدة على أعلى المستويات، ومن جملة هذه اللقاءات كانت الاجتماعات الروسية- الإيرانية التي جرت مؤخراً في موسكو وكان الملف السوري على أجندتها، إلى جانب المشاريع الاقتصادية العديدة التي عُرضت على سوريا من دول عربية، اعتبرها محللون أنها تنقل سوريا إلى مرحلة جديدة.

أثر برس 

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة.