المخابرات التركية تنقل مئات المعتقلين من أهالي عفرين إلى منطقة مجهولة

عمدت المخابرات التركية والفصائل المسلحة الموالية لها في مدينة عفرين شمالي سورية، إلى نقل المئات من أهالي المدينة الذين سبق واعتقلتهم إلى مناطق أخرى مجهولة.

وأكد “المرصد” المعارض أن المخابرات التركية وفصائلها المسلحة في عفرين نقلوا أكثر من 600 معتقل من أهالي عفرين الذين اعتقلتهم بعد احتلالها المدينة، إلى جهة مجهولة.

وأضاف “المرصد” أنه عملية النقل جرت من سجن المعصرة الواقع بمنطقة إعزاز في ريف حلب الشمالي، مشيراً إلى أن عملية النقل بدأت خلال الأسبوع الفائت على دفعات بعد فرز المعتقلين كلٌّ بحسب التهمة ومدة السجن.

ووفقاً لما نقله “المرصد” فإن صحة عدد كبير من هؤلاء المعتقلين تدهورت خلال الفترة الماضية نتيجة التعذيب في سجون المخابرات التركية وتم نقلهم بعد مخاوف من مفارقتهم الحياة.

يشار إلى أن المخابرات التركية كانت تمنع أي شخص من زيارة المعتقلين إلا بعد دفع مبالغ مالية ضخمة، حيث كان الهدف من معظم حالات الاعتقال هو الحصول على فدية، وفقاً لـ”المرصد”.

يذكر أن عدد كبير من المدنيين لاقوا حتفهم تحت التعذيب في سجون المخابرات التركية والفصائل المسلحة في الشمال السوري، إضافة إلى عمليات الخطف التي كانت تتم بهدف طلب الفدية من ذوي المختطفين الذين كان منهم نساء وأطفال.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة.