اللاذقية تشتعل من جديد بمعركة فإنكم غالبون !

ارتفعت صباح اليوم حدة الاشتباكات في جبال ريف اللاذقية الشمالي وذلك بعد أن كانت هادئة لمدة تفوق الشهرين، بعد اطلاق فصائل المعارضة معركة جديدة بهدف استعادة السيطرة على بعض النقاط التي خسرتها في التقدم الأخير للقوات السورية.
ونقل موقع “عنب بلدي” بأن سبعة فصائل بدأت معركة جديدة ” #فإنكم_غالبون” على رأسها ” #جبهة_النصرة” و “#الحزب_التركستاني” و “#حركة_أحرار_الشام” و”#فيلق_الشام“. وتحدثت عن تقدم في المنطقة لفصائل المعارضة والتي تقصّد قاداتها إخفاء أخبار تلك التقدمات.
في حين تحدث نشطاء على وسائل التواصل الإجتماعي عن ما أسموه “إبادة جماعية” قامت بها القوات السورية المتمركزة في المنطقة لكل من حاول التقدم أو الهجوم من الفصائل المعارضة نافين اي تراجع للقوات السورية.
يذكر أن السلاح الجو الروسي والسوري لم يهدأ منذ ساعات الصباح في سماء #اللاذقية، كما سمعت أصوات إطلاق صواريخ وقذائف في المدينة.
مقالات ذات صلة
أضف تعليق