أثر برس

الثلاثاء - 23 أبريل - 2024

Search

فطر الكمأة يحصد أرواح السوريين مجدداً.. أكثر من 20 مدنياً خلال يومين

by Athr Press Z

خاص|| أثر برس توفي أكثر من 20 مدنياً وأصيب آخرون بحوادث متفرقة في أرياف حمص وحماة والرقة أثناء عملهم في جمع فطر الكمأة.

وأفاد مراسل “أثر برس” بأنه قضى اليوم الأحد أكثر من 10 مدنيين في ريف الرقة جراء انفجار لغم بسيارة كانت تقلهم في بادية الرصافة جنوبي غربي الرقة كانوا متوجهين للبحث عن فطر الكمأة.

وفي حماة قضى أمس السبت 5 مدنيين جراء انفجار لغم، في منطقة تل سلمة بأقصى ريف حماة الشرقي أثناء عملهم بالبحث عن فطر الكمأة.

وفي ريف حمص الشرقي توفي 4 مدنيين شرق منطقة جب الجراح، جراء إطلاق خلايا يُعتقد أنها تابعة لتنظيم “داعش” النار عليهم أثناء بحثهم عن الكمأة.

وتتكرر هذه الحوادث سنوياً بالتوقيت نفسه نتيجة توجه مدنيين إلى مناطق غير آمنة في البادية السورية بحثاً عن فطر الكمأة.

وفي شباط 2023 وثّق “أثر برس” وفاة  66 مدنياً خلال عمليات جمعهم للكمأة، قضى 63 منهم في بادية السخنة، و3 قضوا شرقي السلمية.

وتقع أكثر المناطق إنتاجاً لفطر الكمأة شرق تدمر والسخنة، وجنوب دير الزور، إضافة إلى البادية الواقعة شرق نهر الفرات، مع مناطق من شرق حمص وحماة وجنوب الرقة، وبالتالي كل هذه المناطق تعد من مناطق البادية التي تنشط فيها خلايا تنظيم “داعش”.

وتذهب معظم كميات الكمأة التي يتم جمعها للتصدير إلى الدول العربية ومنها العراق والسعودية، وأفادت مصادر محلية في حديث لـ”أثر برس” بأن سعر الكيلو خلال العام الحالي قد يتجاوز الـ 300 ألف في أقل تقدير.

البادية السورية 

اقرأ أيضاً