الكرملين: لا نرى نزاعاً في إدلب بل محاربة الجيش السوري للإرهاب على أرضه

أعلن المتحدث باسم الرئاسة الروسية دميتري بيسكوف اليوم الخميس أن الكرملين لا يرى نزاعاً فيما يحدث في إدلب بل هو محاربة الجيش السوري للإرهاب على أرض بلاده.

وقال بيسكوف وفق ما نقلته قناة “روسيا اليوم“: “الحديث لا يدور حول نزاع، بل حول عدم تنفيذ اتفاقات سوتشي، وحول الالتزامات التي أخذتها الأطراف على نفسها وفق الاتفاقات”.

وأضاف أن الحديث يدور بالدرجة الأولى عن محاربة الإرهاب التي يقوم بها الجيش السوري في أراضي بلاده.

وتأتي التصريحات الروسية رداً على السياسية التركية والأمريكية التي تروج لفكرة أن استمرار عمليات الجيش السوري في إدلب قد تؤدي إلى نزاع دولي وبأن الدولة السورية وحلفائها يزعزعون الاستقرار الدولي.

في حين تواصل تركيا تقديمها الدعم لـ”جبهة النصرة” المصنفة على قائمة الإرهاب العالمي بهدف عرقلة عمليات الجيش السوري التي تهدف لإنهاء آخر بؤر تنظيم “القاعدة” في سورية.

يذكر أن الجيش السوري يواصل عملياته العسكرية في ريفي إدلب وحلب وتمكن من استعادة السيطرة على كامل طريق دمشق – حلب ليكمل عملياته العسكرية في تأمين الطريق عبر توسيع نطاق سيطرته في الجهة الغربية منه.

أثر برس

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة.