العاصفة تسفر عن حالات اختناق في مخيم الركبان وترفع سعر ربطة الخبز إلى 900 ل.س

أسفرت العاصفة التي شهدتها منطقة بلاد الشام عن حدوث حالات اختناق بين النازحين في مخيم الركبان الواقع عند الحدود السورية ـ الأردنية.

ووفقاً لموقع “هاشتاغ سوريا”، فإن قوات حرس الحدود الأردني، منعت مجموعة من المدنيين من نقل ذويهم المصابين بحالات اختناق من مخيم الركبان إلى النقاط الطبية التي أقامتها الأمم المتحدة في الأراضي الأردنية المقابلة للمخيم.

ونقل الموقع السوري عن مصدر وصفه بـ “المحلي” قوله: “العاصفة المستمرة منذ 4 أيام ترافقت بنقص شديد في المواد الأساسية والمحروقات، ما أدى إلى ارتفاع أسعار المتوفر منها ليصل سعر ليتر المازوت الواحد إلى 500 ليرة سورية، فيما بلغ سعر ربطة الخبز 900 ليرة سورية”.

وكان قد قضى في آواخر الأسبوع الفائت، 15 طفل سوري، جراء البرد الشديد والنقص في الرعاية الصحية، وذلك في المخيم ذاته.

ويقيم في مخيم الركبان أكثر من 60 ألف شخص أغلبهم من النساء والأطفال، ويقع داخل “منطقة عدم اشتباك” أقامتها القوات الأمريكية على أراضٍ سورية احتلتها بذريعة حماية قواتها في قاعدة التنف، فيما تؤكد عدة تقارير دولية تقديم القوات الأمريكية هناك ملاذاً آمناً للمسلحين.

مقالات ذات صلة

أضف تعليق