العاصفة الثلجية تودي بحياة طفل وتُلحق أضراراً في دمشق من بينها “شجرة الميلاد” في العباسيين!

قضى طفل صغير جراء العاصفة الثلجية والرياح القوية التي شهدتها سوريا أمس الأربعاء، بالإضافة لتسببها بأضرار في عدد من المناطق بدمشق وريفها.

ونقلت صحيفة “تشرين” عن مصدر في قيادة شرطة دمشق قوله: “توفي طفل عمره 15 عاماً في بلدة كفر بطنا في الغوطة الشرقية جراء انهيار سقف منزل في حي مزارع الزور، كما تسببت الرياح الشديدة بانهيار جدار منزل قديم في منطقة باب مصلى بدمشق لكنها لم تؤد إلى وقوع إصابات وأدت الرياح القوية أيضاً إلى سقوط شجرة عيد الميلاد في ساحة العباسيين ما تسبب بإلحاق أضرار بإحدى السيارات الخاصة”.

وأضاف المصدر المذكور أيضاً إلى أن العاصفة والرياح تسببا أيضاً بسقوط شجرة في شارع خالد بن الوليد وإغلاق الطريق مؤقتاً، فضلاً عن حدوث أضرار لبعض السيارات الخاصة في منطقة عين الكرش في دمشق، كما أطاحت الرياح بأحد أعمدة الإنارة في شارع فلسطين بين ساحة الجمارك والبرامكة ما ألحق أضراراً مادية.

تجدر الإشارة إلى أن سوريا تشهد منذ أيام عاصفة ثلجية شديدة البرودة، أسفرت عن هطل ثلجي ومطري غزير في العديد من المناطق، وسط توقعات بموجة صقيع سنعيشها خلال اليومين المقبلين.

مقالات ذات صلة
أضف تعليق