أثر برس

الثلاثاء - 16 أبريل - 2024

Search

الضباع تثير الذعر بأحد أحياء اللاذقية.. والأهالي: الأصوات مرعبة ليلاً

by Athr Press G

خاص|| أثر برس تداولت بعض المواقع وصفحات التواصل الاجتماعي خبراً مرفقاً بصورة، يتحدّث عن انتشار حيوانات مفترسة في بساتين حي مروج دمسرخو في محيط مدينة اللاذقية، وإصابة الأهالي بحالة من الذعر.

بدوره، أكد مختار مروج دمسرخو محمد قبلان لـ”أثر” وجود ضباع في البساتين، مستنداً في تأكيده إلى أن الأصوات التي تسمع ليلاً من مختلف الجهات في البساتين تؤكد أنها موجودة بكثرة.

وبيّن قبلان أن الأهالي قاموا بعدد من المحاولات لقتل تلك الحيوانات والتخلص منها عبر وضع مادة سامة ضمن بقايا الفروج المنظّف ونشرها في عدد من الأماكن داخل البساتين، لكن جميع المحاولات باءت بالفشل، إذ لم يتم رؤية أي حيوان مفترس نافق.

وأكد قبلان استمرار العمل مع الأهالي للتخلص من تلك الحيوانات التي تهدد سلامة السكان، مشيراً إلى وجود عدد كبير من المنازل السكنية التي تقع بمحاذاة البساتين.

من جهتهم، طالب عدد من الأهالي في حي مروج دمسرخو عبر “أثر” الجهات المعنية في المحافظة بمساعدتهم للقضاء على الحيوانات المفترسة والتي تشكل خطراً كبيراً على حياتهم وحياة أبنائهم، مشيرين إلى عدم تمكنهم من الخروج ليلاً بسبب حالة الخوف التي تسببها أصوات تلك الحيوانات.

تجدر الإشارة إلى أن حي مروج دمسرخو يبعد عن مركز المدينة 4 كم ويمتد من دوار الأزهري جنوباً إلى دوار “رأس شمرا” شمالاً، وغرباً البحر والشاطئ الأزرق.

باسل يوسف – اللاذقية

اقرأ أيضاً