أثر برس

الثلاثاء - 16 أبريل - 2024

Search

الصحة في غزة: عثرنا على عشرات الجثث داخل مجمع الشفاء بعد انسحاب الاحتلال منه

by Athr Press B

أعلنت وزارة الصحة في غزة، عن ارتفاع حصيلة الشهداء في القطاع إلى أكثر من 32 ألف و800 شهيد.

وأوضحت الصحة أن عدد الشهداء بلغ 32845 شهيداً، فيما بلغ عدد الإصابات 75392 إصابة منذ 7 تشرين الأول الفائت، مبينة أنه لا يزال عدد من الضحايا تحت الركام وفي الطرقات لا تستطيع طواقم الإسعاف والدفاع المدني الوصول إليهم.

وذكرت الصحة أن الاحتلال ارتكب 6 مجازر في القطاع راح ضحيتها 63 شهيداً و94 مصاباً خلال 24 ساعة.

وناشدت وزارة الصحة في غزة اليوم، كل المؤسسات الدولية والأممية والمجتمع الدولي ببذل الجهود من أجل إعادة تشغيل مستشفى ناصر وإعطاء الحماية للمؤسسات الصحية.

وقالت: “إن خروج مستشفى ناصر من الخدمة يعتبر ضربة قاسمة للخدمة الصحية التي تقلصت إلى أدنى مستوياتها ويحرم المرضى من الحصول على الخدمات العلاجية لا سيما بعد فقدان الجزء الأكبر من الخدمات في شمال القطاع”.

وتابعت: “جيش الاحتلال الإسرائيلي انسحب من مجمع الشفاء الطبي والمناطق المحيطة به في القطاع المحاصر بعد أسبوعين من شنّه عملية عسكرية واسعة النطاق في الموقع، ما كشف عن عشرات الشهداء ودمار هائل في المجمع الطبي ومحيطه”، مضيفاً: “جرى انتشال عشرات الجثث من داخل المجمع الطبي ومحيطه”.

بدورها، حذرت لجان الطوارئ الأهالي الفلسطينيين من عدم الاستعجال في تفقد أوضاع مستشفى الشفاء خشية وجود كمائن وقناصة في محيطه، مع الإشارة إلى أن قوات الاحتلال الإسرائيلي كانت قد توغلت في محيط مستشفى الشفاء، وحاصرته حصاراً خانقاً، مرتكبةً مجازر بحق الفلسطينيين الموجودين داخل المجمع وفي محيطه، راح ضحيتها مئات الشهداء والجرحى.

وأفاد المتحدث باسم الدفاع المدني في غزة، محمود بصل، بأنّه جرى العثور على نحو 300 شهيد في مجمع الشفاء الطبي والمناطق المحيطة به غربي مدينة غزة بعد انسحاب قوات الاحتلال، مؤكداً أن قوات الاحتلال أعدمت فلسطينيين مكبلي الأيدي في مجمع الشفاء الطبي.

كذلك لفت إلى أنّ قوات الاحتلال أحرقت أقسام مستشفى الشفاء ودمرت كل الأجهزة والمستلزمات الطبية، مضيفاً أنّ الاحتلال جرف جميع المقابر المحيطة بمجمع الشفاء وأخرج الجثث من باطن الأرض.

ووفقاً للمتحدث فيصعب إحصاء عدد الشهداء، لافتاً إلى أن الاحتلال قام بجرف الطرقات ودفن الجثث داخل وفي محيط مجمع الشفاء.

وكان المكتب الإعلامي لحكومة غزة أكد أنّ المئات من جنود الاحتلال المدججين بالسلاح والكلاب البوليسية وعشرات الدبابات والطائرات بدون طيار والمروحيات العسكرية شاركوا في اقتحام مستشفى الشفاء الذي يأوي 5000 مريض ونحو 30 ألف مدني لجؤوا إليه.

تجدر الإشارة إلى أن جيش الاحتلال الإسرائيلي، أقرّ فجر اليوم الاثنين، بمقتل الرقيب أول نداف كوهن من الكتيبة 77 تشكيل “ساعر ميغولان”، والذي قُتل خلال المعارك الدائرة في جنوب قطاع غزّة.

وبذلك يرتفع عدد قتلى “الجيش الإسرائيلي” منذ 7 تشرين الأول/أكتوبر الماضي إلى 600 قتيل.

اقرأ أيضاً