في أعلى نسبة من 5 سنوات.. السوريون يتصدّرون قائمة المهاجرين بشكلٍ غير قانوني إلى أوروبا في 2021

كشف تقرير لوكالة الحدود الأوروبية “frontex” أن السوريين تصدّروا قائمة المهاجرين بشكلٍ غير شرعي إلى أوروبا خلال عام 2021.

وأفاد التقرير الصادر عن “frontex”، بأن حصيلة المهاجرين هي الأعلى منذ 2017، وأن عدد الوافدين بشكلٍ غير قانوني ارتفع بنسبة 57%، مقارنةً بعام 2020 عندما أدّت القيود الصحية إلى تراجع كبير في عدد المهاجرين.

وأوضحت الوكالة أن عوامل أخرى غير رفع القيود المفروضة على التنقل العالمي وراء زيادة ضغط الهجرة، لافتةً إلى أن وضع الحدود في بيلاروسيا العام الماضي أسهم في زيادة أعداد المهاجرين.

كما أكد التقرير أنه في عام 2021، وصل للاتحاد الأوروبي 200 ألف مهاجر كان السوريون الأكثر عدداً بين المهاجرين بشكلٍ غير قانوني، يليهم التونسيون والمغاربة والجزائريون والأفغان، بينما شكّلت النساء أقل من واحدة من بين كل عشرة وافدين.

وبحسب الوكالة، فإن البحر الأبيض المتوسط هو الطريق الرئيس الذي سلكه المهاجرون بـ65362 مهاجر بشكل غير قانوني، أي نحو ثلث العدد الإجمالي، وبزيادة بنسبة 83% خلال عام، وشهدت منطقة غرب البلقان زيادة بنسبة 124% في عدد المهاجرين، مقارنةً بعام 2020، مع وصول 60540 مهاجر غير قانوني، أما قبرص، فقد سجلت وصول 10400 مهاجر بزيادة 123% على العام السابق.

ومنذ أيام، بدأت السلطات البولندية تنفيذ مخطط بناء جدار، يبلغ طوله 186 كلم وارتفاعه 5.5 متر، على حدودها المشتركة مع بيلاروسيا، لمنع المهاجرين من اجتياز الحدود.

وكانت الحدود البيلاروسية – البولندية قد شهدت أوائل كانون الأول الفائت، مظاهرات من المهاجرين العالقين، رفضاً لترحيلهم إلى بلدانهم، بانتظار ممر إنساني إلى دول الاتحاد الأوروبي.

وتتهم الدول الأوروبية بيلاروسيا بافتعال أزمة الهجرة ودفع المهاجرين للدخول إلى بولندا الأوروبية.

أثر برس

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة.