الدوري الإنكليزي: البورو يلحق بالقطط السوداء نحو الهبوط

تعرض نادي ميدلزبره لخسارة قاسية أمام تشلسي، بثلاثة أهداف نظيفة حملت توقيع الإسبانيين، دييجو كوستا وماركوس ألونسو، والصربي نمانيا ماتيتش، ليودّع ميدلزبره الدوري الممتاز، ويصبح الفريق الثاني الذي يهبط إلى الدوري الأول بعد سندرلاند.

ولم يقوى الفريق الأحمر على المنافسة في الدوري الإنكليزي الممتاز، إذ أنه صعد إليه الموسم السابق، بعد صراعه على المراكز الأولى، ويعود الفضل لذلك إلى مدربه كارانكا، الذي أٌقيل في منتصف هذا الموسم، لسوء النتائج.

من جانبه، أكد تشلسي صدارته للترتيب، ووصل إلى النقطة 84، ليحتاج لفوز وحيد من المباريات الثلاث المتبقية، ليضمن الفوز باللقب، بعد تعثر ملاحقه توتنهام في مباراته الأخيرة أمام ويستهام.

وأشادت الصحافة بمدرب البلوز، الإيطالي أنتونيو كونتي، بعد ان صفق لجماهير البورو بعد نهاية المباراة، بعد أن أعجب المدرب بالجمهور الذي قطع مسافة طويلة لتشجيعه فريقه، وتصفيقه للاعبين حتى بعد هبوكهم إلى الدوري الأول، ” هذا لا يحدث في إيطاليا أو أي بلد آخر، لا تجد جمهوراً يصفق لفريقه ويسانده عند خسارته، هذا لا يحدث إلا في انكلترا”.

مقالات ذات صلة