أثر برس

السبت - 20 أبريل - 2024

Search

الخنافس تغزو دمشق.. المحافظة: مفيدة لكن سنبدأ برشها اليوم!

by Athr Press B

خاص|| أثر برس اشتكى السوريون مؤخراً من انتشار الخنافس في الشوارع والطرقات في دمشق وعدد من المحافظات، مطالبين المعنيين بإيجاد حل للتخلص منها خاصة وأنها بدأت تدخل إلى المنازل.

وحول ذلك، قال مدير الشؤون الصحية في محافظة دمشق قحطان الإبراهيم لـ “أثر”: “الخنافس تُعالج بالرش إلا أننا نحاول الابتعاد عنها قدر الإمكان وعدم رشها كي لا تموت لأنها عنصر هام في المحافظة على التوازن البيئي في الطبيعة”، مؤكداً أنها غير مؤذية أبداً ولا تعض أو تقرص ولا تسبب أي أذية أبداً.

وعن سبب تواجدها وانتشارها في هذه الأيام، أوضح الإبراهيم لـ “أثر” أن ارتفاع درجات الحرارة الذي بدأ خلال اليومين الماضيين هو السبب في ظهورها هي والحشرات وهو أمر طبيعي.

وأضاف الإبراهيم: “يستعد قسم رش المبيدات بمديرية الشؤون الصحية في محافظة دمشق للقيام بأعمال الرش الرذاذي والضبابي للمبيدات الحشرية في المدينة وأحيائها”، مشيراً إلى أن الورشات تنفذ أعمال الرش وفقاً لبرنامج مكافحة الحشرات التي تنتشر في هذا الوقت من العام ويشمل كل أحياء المدينة ومناطقها حيث تقوم الورشات بالرش الرذاذي خلال الفترة الصباحية وبالأخص حول ضفاف الأنهار والمساحات الخضراء بينما يتم الرش الضبابي مساء.

وذكر الإبراهيم أن أعمال الرش ستبدأ اليوم 1 نيسان، وتستمر لغاية انتهاء الشهر العاشر أي تشرين الأول.

وعن المناطق التي لها الأولوية في الرش دوناً عن الأخرى، قال الإبراهيم لـ”أثر”: “بناءً على البرنامج الموضوع والخطة المقررة يتم رش المناطق القريبة من الأنهار أو مكان تجمع (المجاري) إضافة إلى رش الحدائق كحديقة تشرين وغيرها”.

وبحسب مدير الشؤون الصحية فإن الشكاوى المقدمة تحظى بالاهتمام والمتابعة، متابعاً: “حين تصل شكوى نقوم بتنفيذها مباشرة”.

يشار إلى أن أعمال الرش تتم بالتعاون مع المجتمع المحلي والمخاتير لضمان تنفيذ عمليات الرش في كافة المواقع حسب الخطة الموضوعة، بحسب ما ذكره مدير الشؤون الصحية في محافظة دمشق لـ “أثر”.

دينا عبد

اقرأ أيضاً