الخارجية السورية تُصدِر بياناً حول محاولة اغتيال رئيس الوزراء العراقي

أصدرت وزارة الخارجية السورية بياناً أدانت خلاله محاولة الاغتيال التي تعرّض لها رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي فجر اليوم الأحد.

وجاء في البيان: “تدين الجمهورية العربية السورية بشدة الاعتداء الإرهابي الذي استهدف مصطفى الكاظمي رئيس الوزراء العراقي”.

وأضاف المصدر: “تؤكد سوريا مجدداً وقوفها ضد الإرهاب وتعرب عن تمنياتها للشعب العراقي الشقيق بالسلام والاستقرار والازدهار”.

وتعرّض الكاظمي فجر اليوم الأحد، لمحاولة اغتيال فاشلة بطائرة مسيّرة مفخّخة، ووفقاً لخلية الإعلام الأمني في العراق، فإن الطائرة حاولت استهداف مكان إقامته في المنطقة الخضراء ببغداد، موضحة أن “الرئيس لم يُصاب بأيّ أذى وهو بصحة جيدة”، ونشر رئيس الوزراء العراقي عقب الحادثة تغريدة على “تويتر” قال فيها: “كنت وما زلت مشروع فداء للعراق وشعب العراق، صواريخ الغدر لن تثبط عزيمة المؤمنين، ولن تهتز شعرة في ثبات وإصرار قواتنا الأمنية البطلة على حفظ أمن الناس وإحقاق الحق ووضع القانون في نصابه، أنا بخير والحمد لله، وسط شعبي، وأدعو إلى التهدئة وضبط النفس من الجميع، من أجل العراق”.

أثر برس

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة.