الخارجية الأمريكية تصنف مواطني سوريا وعدة دول ضمن قائمة “المشردين” لهذا السبب!

أصدرت وزارة الخارجية الأمريكية وثيقة رسمية صنفت بموجبها المواطنين السوريين والروس والليبيين ضمن “جنسيات المشردين” الذين لا يستطيعون الحصول على تأشيرة أمريكية على أراضي بلادهم.

وضمت الوثيقة، قائمة “جنسيات المشردين” التي تعني الدول التي لا توجد على أراضيها قنصلية أو سفارة أمريكية أو نقص بالموظفين الدبلوماسيين لحصول مواطنيها على تأشيرة لدخول الولايات المتحدة.

وتضم القائمة مواطني روسيا وكوبا وإريتريا وإيران وليبيا والصومال وجنوب السودان وسوريا وفنزويلا واليمن.

وطالبت الخارجية الأمريكية مواطني هذه الدول بالتوجه إلى دول أخرى في حال رغبتهم بالحصول على التأشيرة لدخول الولايات المتحدة.

وأوضحت الخارجية الأمريكية أنه بإمكان السوريين الحصول على التأشيرة الأمريكية عبر التوجه إلى سفاراتها في عمان وبيروت، بينما يتوجب على الليبيين الراغبين بالحصول على التأشيرة بالتقدم بأوراقهم إلى السفارة الأمريكية في تونس، بينما يتوجب على الإيرانيين التوجه إلى أبو ظبي أو أنقرة أو بريفان في أرمينيا.

وفي كانون الثاني الفائت، مددت الإدارة الأمريكية الجديدة مدة إقامة اللاجئين السوريين على أراضي الولايات المتحدة 18 شهراً.

يذكر أنه يوجد حوالي 6700 لاجئ سوري يستفيدون من “الحماية المؤقتة” في أمريكا، بحسب تصريحات القائم بأعمال وزير الأمن الداخلي الأمريكي، ديفيد بيكوسكي.

أثر برس

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة.