الحسكة بدون مياه مجدداً.. علوك تعود إلى الواجهة والصهاريج تعود إلى عملها بأسعار مرتفعة

خاص|| أثر برس دخل سكان مدينة الحسكة وبلدة تل تمر والريف الغربي يومهم الرابع بدون مياه للشرب بعد انقطاع الوارد المائي من محطة آبار علوك بريف رأس العين المحتلة التي تُعتبر المصدر الوحيد لمياه الشرب.

وقالت مصادر في مؤسسة مياه الشرب بالحسكة لــ”أثر” أن القوات التركية وفصائلها، قطعوا مجدداً مياه الشرب عن مليون مواطن سوري في مدينة الحسكة وبلدة تل تمر، بعد الاعتداء مجدداً على خط كهرباء (محطة الدرباسية- علوك) المغذّي لمحطة مشروع آبار علوك بريف رأس العين المحتلة شمالي غربي الحسكة ما أدى لحدوث انقطاعات وحمولات زائدة على الخط.

وتابعت المصادر أن الاعتداء التركي جاء قبل أن تفصل “قوات سوريا الديمقراطية- قسد” الخط بشكل تام من محطة الدرباسية (20 ك.ف.ر) الواقعة تحت سيطرتها والتي تتغذى منها محطة آبار علوك بالكهرباء.

ونتيجة لما تقدّم أدى فصل الكهرباء والتعدي على خط نقل الكهرباء إلى انقطاع الوارد المائي من محطة آبار علوك إلى مدينة الحسكة وبلدة تل تمر لليوم الرابع على التوالي لتعود محطة علوك مجدداً إلى الوجهة وعودة مأساة مليون مواطن سوري” بحسب المصادر.

وأوضحت المصادر أن المؤسسة تعمل حالياً على توفير المياه عبر الصهاريج للأحياء من خلال ملء الخزانات الكبيرة بالتعاون مع عدد من المنظمات الدولية بالتنسيق مع الهلال الأحمر العربي السوري.

وأفادت مصادر محلية بريف الحسكة لــ”أثر” أن القوات التركية وفصائلها تسببت مجدداً بقطع مياه محطة علوك عن مدينة الحسكة وبلدة تل تمر منذ 4 أيام بسبب التعديات التي حصلت على خطوط الكهرباء المغذية للمحطة للقيام بعمليات سقي وري المحاصيل الزراعية في القرى الممتدة من مدينة الدرباسية حتى رأس العين.

وأشارت المصادر، إلى أن” الاحتلال ومسلحيه لم يسمحوا لورش شركة كهرباء محافظة الحسكة بالوصول إلى المكان المتضرر لإصلاحه وإزالة التعديات الجارية على خط التغذية الكهربائية للمحطة التي تُعتبر المصدر الوحيد لمليون مواطن سوري”.

وأضافت المصادر أن الصهاريج الخاصة عادت إلى عملها بعد توقف استمر أكثر من شهرين مع استقرار عمليات ضخ المياه من محطة علوك، وعاد معها استغلال حاجة الناس للمياه ورفع أسعار البرميل الواحد من المياه والذي وصل سعره إلى أكثر من 2000 ل.س .

يُشار أن القوّات التركية قطعت مياه الشرب عن مليون مدني في مدينة الحسكة وبلدة تل تمر للمرة 28 على التوالي منذ احتلالها لمنطقة رأس العين شمالي غرب الحسكة قبل عامين من الآن.

المنطقة الشرقية

 

المنطقة الشرقية

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة.