الجيش السوري يرد على خروقات “النصرة” بضربات مركزة على مواقعها في أرياف حلب وإدلب واللاذقية

رد الجيش السوري على خروقات “جبهة النصرة” على المناطق المدنية في مدينة حلب وريفها، من خلال استهداف مواقعهم برمايات مركزة في ريف حلب الغربي.

وأكدت الوكالة السورية الرسمية للأنباء “سانا” أن وحدات الجيش العاملة في ريف حلب وجهت خلال الساعات الماضية رمايات نارية مركزة طالت مواقع وتجمعات لإرهابيي “جبهة النصرة” في منطقة الراشدين ومزارع الملاح في ريف حلب الجنوبي الغربي.

وأضافت الوكالة أن ضربات الجيش السوري أسفرت عن تدمير منصات إطلاق صواريخ وأوكار وتحصينات إضافة إلى تكبيدهم خسائر بالأفراد.

وأشارت “سانا” إلى أن هذه الضربات جاءت رداً على استهداف المسلحين لمناطق المدنيين في مدينة حلب والريف الجنوبي الغربي للمحافظة.

وفي سياق متصل، أفاد “المرصد” المعارض بأن الطيران الحربي الروسي والسوري استهدف صباح اليوم السبت، مواقع المسلحين على محور كبانة في ريف اللاذقية الشمالي، مشيراً إلى أن هذا الاستهداف جاء بعدما قصف مسلحي “النصرة” بقذائف الهاون محور تلة البركان في جبل الأكراد، كما استهدف المسلحون بالقذائف الصاروخية مواقع للجيش السوري في قرية اسكيات في ريف إدلب الجنوبي، وبلدة جورين غرب حماة.

يشار إلى أن الدولة السورية تؤكد أنها مصرة على استعادة محافظة إدلب وكافة المناطق السورية، مشددة على أن إدلب باتت بؤرة لـ”الإرهاب” في سورية.

أثر برس

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة.