مسؤول عراقي سابق يكشف عن البلد الذي سيبث “البغدادي” خطابه منه

تحدثت وسائل إعلام عراقية مختلفة، عن مكان تواجد متزعم تنظيم “داعش” أبو بكر البغدادي ومبينة أنه سيبث “خطاب” منه.

ووفقاً لموقع “بغداد بوست“، فإن وزير المالية الأسبق باقر جبر الزبيدي، أوضح أن هناك معلومات تفيد بمكان تواجد  “البغدادي”، مرجحاً وجوده في ليبيا.

وقال الزبيدي في بيان: “إن النجاحات الأمنية الأخيرة، التي حققتها عملية (إرادة النصر) أكدت ما أكدنا عليه سابقاً حول عدم وجود البغدادي في العراق”.

وأضاف: “وبحسب المعلومات الواردة إلينا أنه في ليبيا حالياً وسيقوم ببث خطاب من هناك يتضمن دعوته لخلاياه النائمة في العراق والشرق الأوسط للقيام بعمليات إرهابية جديدة”.

وأردف الزبيدي في بيانه المذكور قائلاً: “التنظيم سيركز على سامراء والنخيب ومحيطهما، واستهداف مدن وسط وشمال العراق، بعمليات انتحارية مفردة”.

وختم المسؤول العراقي الأسبق كلامه متوقعاً أن يقوم التنظيم بمهاجمة مصر وتونس محاولاً اقتطاع جزء من أفريقيا، منطلقاً من ليبيا”.

وكانت صفحات مناصرة لتنظيم “داعش” على مواقع التواصل الاجتماعي قد بثت أواخر شهر نيسان الفائت، فيديو دعائي للتنظيم، يظهر فيه لأول مرة منذ سنوات عدة، متزعم التنظيم “أبو بكر البغدادي”، في ظل خسارة التنظيم جل المناطق التي سيطر عليها في سورية والعراق.

وكانت تقارير استخباراتية قد أفادت بأن “البغدادي” يتنقل بسرية تامة متنكراً، ويوجد في مناطق البادية، وهي المنطقة الصحراوية الممتدة من وسط سورية إلى العراق.

كما ترجح تقارير وجوده في الصحراء الغربية لمحافظة الأنبار، والآن تنتشر أخبار تفيد بأنه في ليبيا، مع الإشارة إلى أنه بين الحين والآخر يتم تداول أخبار تفيد بمقتله.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة.