البدء بتركيب أجهزة الـ GPS على الميكرو باصات في مدينة حلب.. البداية من هذه الخطوط

خاص ||أثر برس بدأت محافظة حلب اليوم بتركيب أجهزة نظام المراقبة الإلكتروني “GPS” على الميكرو باصات العاملة ضمن الخطوط الداخلية في مدينة حلب، ممن سددوا الرسوم المترتبة لقاء ثمن الأجهزة.

واستهلت المحافظة تركيب الأجهزة في اليوم الأول، على خط “الحمدانية” الذي يعد من خطوط النقل ذات المسافات الطويلة في المدينة، على أن يتم تركيب الأجهزة توالياً على كافة “السرافيس” المُسجِّلة على الجهاز.

وأشار الدكتور “ماهر خياطة” عضو المكتب التنفيذي المختص في مجلس محافظة حلب خلال حديثه لـ “أثر” إلى أن عملة تركيب الأجهزة سيتكون بشكلٍ يومي من الساعة التاسعة صباحاً وحتى الخامسة مساءً، بمعدل أربعة ميكرو باصات كل 30 دقيقة، منوهاً بأن عملية التركيب لكافة المسجلين على الجهاز تستغرق مدة شهرين.

ونوّه خياطة بأن الغاية من تركيب الأجهزة تتمثل في ضبط عمل الميكرو باصات وإلزام السائقين بالعمل والتقيد بالمسارات المحددة، وبالتالي الحد من أزمة المواصلات في المدينة بشكلٍ كبير وتحسينه بنسبة تصل إلى 60% أو70%، مؤكداً أن كل من لا يتقيد بمسار خطه فستتُخذ بحقه عقوبات مشددة تصل إلى سحب البطاقة وإيقاف الآلية عن العمل نهائياً.

وكشف عضو المكتب التنفيذي في مجلس المحافظة، بأن 1700 سائقاً دفعوا كلفة الأجهزة استعداداً لتركيبها في سياراتهم، من أصل نحو 4000 ميكرو باصاً عاملاً في المحافظة، مشدداً على أن لجنة نقل الركاب في المحافظة اتخذت قراراً بعدم تزويد المازوت لمن لا يقوم بتركيب جهاز المراقبة في سيارته، وأصدرت تعميماً لكافة محطات المدينة بهذا الخصوص.

وتعاني مدينة حلب منذ عدة أشهر من أزمة مواصلات خانقة، تفاقمت بشكلٍ كبير مؤخراً في ظل أزمة المحروقات التي تعانيها البلاد عموماً، تزامناً مع ارتفاعات هائلة على صعيد أسعار المحروقات في السوق السوداء، حيث وصل سعر ليتر البنزين فيها إلى أكثر من 12 ألف ليرة سورية، بينما لامس المازوت عتبة الـ 10 آلاف ليرة.

زاهر طحان – حلب

مقالات ذات صلة