الإعلام العبري يتحدث عن العدوان الإسرائيلي الأخير على القنيطرة.. ونتنياهو يصفه بـ”المخالف”

تحدثت وسائل إعلام عبرية عن العدوان الإسرائيلي الأخير على مواقع في ريف القنيطرة في سوريا.

وأكدت القناة “الثانية” العبرية أن الكيان الإسرائيلي أقدم على هذا الاعتداء بسبب تخوفه من وجود القوات السورية بالقرب من هضبة الجولان المحتل.

من جهتها، نقلت صحيفة “هآرتس” العبرية عن “رئيس الحكومة “الإسرائيلية” بنيامين نتنياهو، تأكيده على أن “إسرائيل” هاجمت مواقع عسكرية في سوريا خلافاً لموقف “المؤسسة الأمنية”، حيث قال: “في الساعات الأربع والعشرين الماضية، امتنع كبار المسؤولين في المؤسسة الأمنية عن الإشارة إلى الحادث الذي وقع في مرتفعات الجولان السورية”.

وأفادت “هآرتس” بأن قرار “المسؤولين الإسرئيليين” بعدم التعليق على التقارير ينبع من الرغبة في تجديد سياسة الغموض في السنوات الأخيرة.

وكان الكيان الإسرائيلي قد اعتدى سابقاً على مواقع تابعة للقوات السورية في ريف القنيطرة، واقتصرت الأضرار على الماديات.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة.