الأول في حماة.. جهاز بتقنية حديثة لقتل خلايا السرطان ويعفي المرضى من السفر لمحافظات أخرى

خاص || أثر برس كشف نائب رئيس مجلس إدارة جمعية أعمال البر والعافية في حماة د.جهاد اللجمي لـ”أثر برس” عن وصول جهاز المسرع الخطي لمركز علاج السرطان التابع للجمعية.

وأوضح أن الجهاز المذكور يقوم بقتل جزء مهم من الخلايا السرطانية التي تحتاج أشعة، وذلك عن طريق أشعة عالية الدقة، مشيراً إلى أن إجراءات تركيبه بدأت لكنها ستستغرق نحو ثلاثة أشهر، مرجعاً تلك المدة للتقنية الحديثة العالية والمعقدة التي يعتمد عليها هذا الجهاز.

ونوّه اللجمي إلى أنه بانتظار وصول جهاز ثانٍ ملحق بالجهاز المذكور لتركيبه في مركز العلاج نفسه التابع للجمعية.

من جهته، تحدث رئيس شعبة الأورام في مستشفى حماة الوطني د.عبد الرزاق نوير لـ” أثر” عن أن جهاز المسرع الخطي هو أحد علاجات السرطانات بنسبة كبيرة، تلك التي تحتاج علاجاً شعاعياً، وبالتالي عند تفعيله لن يتم تحويل المرضى وتكليفهم نفقات وعناء السفر إلى محافظات أخرى كدمشق واللاذقية.

وأوضح د.نوير أن فائدة الجهاز بلا شك كبيرة، فهو أحياناً يُعطى وحده، ولكن غالباً يُعطى مع العلاج الكيميائي أو بعد العلاج الكيميائي، وأحياناً يُعطى بشكلٍ تلطيفي للمرضى الذين لديهم انتشارات سرطانية في أماكن معينة بالجسم مثل العظم، فيخفف آلامهم دون المساس بأعضاء أخرى في الجسم.

يشار إلى أن مركز الرعاية الطبية المتطورة لعلاج السرطان الذي وضِعَ به الجهاز المذكور توقف افتتاحه والعمل به نتيجة الحرب لمدة 10 سنوات وهو المركز الوحيد ليس في حماة فقط بل يعتبر الوحيد للعلاج الشعاعي للمنطقة الوسطى والشمالية على مستوى سوريا، حسب المصادر المذكورة سابقاً.

والجدير بالذكر أنه يتواجد في محافظة حماة وحدها نحو 1500 مريضاً مصاباً بعدة أنواع من السرطانات تتنوع بين سرطان الثدي الأكثر شيوعاً عند النساء وسرطان الرئة والبروستات عند الرجال مع وجود أربعة أطباء مختصين فقط ببعض أنواع السرطانات، اثنان منهم مختصان بأمراض الدم والاثنين الآخرين مختصين بالأورام، حسب رئيس شعبة الأورام د.عبد الرزاق نوير.

أيمن الفاعل – حماة

مقالات ذات صلة