اتحاد المصدرين: سوريا صدرت 41 ألف طن فواكه وحمضيات عبر نصيب

كشف رئيس اتحاد المصدرين السوري، محمد السواح، عن تصدير نحو 600 طن من الحمضيات السورية يومياً عبر معبر نصيب، موضحاً أنه منذ افتتاح المعبر منتصف تشرين الأول الماضي وحتى تاريخه تم عبور 41 ألف طن فواكه وحمضيات.

وبين السواح لصحيفة “الوطن” السورية، أنه يوجد روزنامة تخص الخضر والفواكه بين سوريا والأردن، لمنع استيراد وتصدير بعض المواد المدرجة ضمنها بين البلدين لدعم المنتجات المحلية في كل بلد.

من جهته، أكد رئيس لجنة القطاع الزراعي في اتحاد المصدرين إياد محمد، أن الأردن لم يفتح باب استيراد الحمضيات حتى تاريخه، بحسب الروزنامة الزراعية، مبيناً أن الأردن لديه فائض من الحمضيات ولا يحتاج إلى استيرادها.

كما لفت محمد إلى وجود خطة عمل لعبور شاحنات ترانزيت عبر معبر نصيب إلى أسواق الخليج والعراق ومصر، مشيراً إلى أن أصناف البرتقال الماوردي ستصدر بحرياً لروسيا، إضافةً إلى تقديم عروض تصدير جديدة إلى إيران.

وأشار رئيس هيئة دعم الإنتاج المحلي والصادرات إبراهيم ميدا، إلى أن سوريا تحملت تكلفة 1600 دولار عن كل شاحنة تدخل الحمضيات إلى الأردن ما ساهم بخفض تكلفة شحنة الحمضيات التي تعبر الأردن بشكل كبير، مبيناً أن سوريا تتحمل 100% من تكاليف الشحن.

وفي 10 من الشهر الحالي، فرضت وزارة الزراعة الأردنية حظراً على استيراد بعض السلع من سوريا، التي قالت إنها متوفرة في الأسواق الأردنية، وذلك على خلفية احتجاج مزارعين أردنيين على دخول سلع سوريا بكميات كبيرة أثرت على مبيعاتهم.

مقالات ذات صلة

أضف تعليق