أكثر من 14 شخص بين ضحية وجريح إثر تفجير استهدف كربلاء العراقية

قضى أكثر من 10 أشخاص وأصيب 5 آخرين، إثر انفجار عبوة ناسفة في محافظة كربلاء العراقية.

ووفقاً لوكالة “سبوتنيك” الروسية، فإن 12 شخص قضوا وأصيب 5 بجروح متفاوتة الخطورة، نتيجة انفجار عبوة ناسفة داخل حافلة للركاب في كربلاء.

ولفتت الوكالة نقلاً عن مصدر وصفته بـ “الأمني”، أن المصابين يتلقون العلاج حالياً في المستشفيات، وبعض الحالات أصبحت مستقرة صحياً.

وكانت قد انفجرت عبوة ناسفة قبل فترة، داخل باص للركاب في شمالي محافظة كربلاء، ما أودى بحياة 9 أشخاص بينهم 6 من عائلة واحدة، بعد أن احترقوا جراء التفجير.

ويشهد العراق بين الحين والآخر انفجارات إما بالسيارات المفخخة أو العبوات الناسفة، أغلبها تسفر عن ضحايا أو إصابات بين المدنيين والعسكريين.

يذكر أن فلول تنظيم “داعش” لا تزال ناشطة في العراق، على الرغم من إعلان السلطات العراقية، في كانون الأول من عام 2017 الفائت، القضاء على التنظيم.

وتواصل القوات العراقية عمليات التفتيش والمداهمات لضمان خلو البلاد من بقايا تنظيم “داعش”، والقضاء على فلوله خاصة عند الحدود العراقية ـ السورية، ومنعه من التسلسل عبر الحدود.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة.