إصابة عدد من الأشخاص جراء سقوط صاروخ قرب عدة مؤسسات نفطية أجنبية في البصرة العراقية

أصيب عدد من الأشخاص صباح اليوم الأربعاء، جراء سقوط صاروخ قرب مقرات عدة شركات نفط عالمية كبرى بينها شركة “إكسون موبيل” الأمريكية العملاقة في مدينة البصرة جنوب العراق.

ووفقاً لوكالة “سبوتنيك” الروسية، فإن خلية الإعلام الأمني العراقي قالت في بيان لها: “صاروخ من نوع كاتيوشا سقط على شركة حفر الآبار النفطية في منطقة البرجسية في محافظة البصرة جنوبي البلاد، أسفر عن إصابة 3 أشخاص كحصيلة أولية”.

وذكر مصدر أمني عراقي أن “إكسون” تعتزم إجلاء نحو 20 من موظفيها الأجانب من البصرة بعد إصابة مقرها بالصاروخ المذكور.

أيضاً، أعلن مصدر أمني عراقي، أن صاروخاً من نوع “كاتيوشا” سقط على مجمع القصور الذي  يستضيف مجموعة من المدربين العسكريين الأمريكيين، والذي يقع في الجانب الأيسر من الموصل مركز نينوى شمالي البلاد، وذلك في وقت متأخر من الليل أمس الثلاثاء.

وكانت خلية الإعلام الأمني، قد أفادت بسقوط صاروخ منتصف ليلة اليوم الأربعاء، بالقرب من قيادة عمليات نينوى دون أضرار.

يذكر أن شركة “إكسون موبيل” الأمريكية كانت قد قد أجلت شهر أيار الماضي، عدداً من موظفيها من حقل “القرنة” النفطي في محافظة البصرة جنوبي العراق، بسبب تهديدات أمنية، بحسب ما ذكرت الشركة.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة.