إخلاء قرية من بعض سكانها في ريف حمص جراء انفجـ.ـار بمستودع للذخيرة بإحدى النقاط العسكرية

خاص|| أثر برس وقع انفجار في مستودع للذخيرة في إحدى النقاط العسكرية قرب قرية الشتاية بريف حمص الشرقي فجر اليوم الثلاثاء، إذ سمع صدى الانفجارات المتتالية في مدينة حمص، على حين هرعت سيارات الإطفاء والإسعاف إلى موقع الانفجار.

وأفادت مصادر أهلية في قرية الشتاية لـ “أثر برس” بأنه سمع دوي انفجارات متتالية من مستودعات قرب القرية نحو الساعة الخامسة والنصف صباحاً واستمرت لنحو ساعة ونصف، إذ تم العمل على إجلاء قسم كبير من سكان القرية إلى القرى المجاورة حفاظاً على سلامتهم، على حين تواجدت سيارات الإطفاء والإسعاف في المنطقة.

وأشارت المصادر إلى أنه لم تسجل إصابات بين المدنيين، وعاد السكان إلى منازلهم.

يذكر أن انفجاراً وقع في مستودع للذخيرة على أطراف مدينة حمص الجنوبية في 1\5\2020 نتيجة خطأ بشري عند نقل بعض الذخائر في أحد المواقع العسكرية أدى إلى خسائر مادية وبشرية جراء انفجار قذائف عدة وتناثر شظاياها خارج الموقع العسكري، وإصابة عدد من المدنيين بجراح مختلفة، وفق ما صرح به مصدر عسكري حينها.

أسامة ديوب – حمص

مقالات ذات صلة