أهالي رأس العين يتظاهرون ضد ممارسات الاحتلال التركي والمجموعات التابعة له

بعد الانفجار الأخير الذي شهدته منطقة رأس العين في ريف الحسكة التي تحتلها قوات الاحتلال التركي والمجموعات المسلحة التابعة لها والذي خلف العديد من الضحايا بين المدنيين، شهدت المدينة استياءً كبيراً بين الأهالي.

وأفاد “المرصد” المعارض بأنه خرج أهالي وسكان قرية قاطوف المجموعات المسلحة التابعة للاحتلال التركي في ريف رأس العين الجنوبي، بمظاهرة ضد الانتهاكات المتواصلة من قبل هذه المجموعات.

وأضاف “المرصد” أن مسلحون من “سليمان شاه” اقتحموا منازل في القرية اليوم الأحد، واعتقلوا 6 أشخاص على الأقل لأسباب مجهولة، يأتي ذلك بعد 3 أيام من اعتقال تعسفي مشابه.

وتعمد قوات الاحتلال التركي والمجموعات المسلحة التابعة لها ممارسة الكثير من الانتهاكات بحق المدنيين في المناطق التي تسيطر عليها، إضافة إلى عجزها عن ضبط حالة الفلتان الأمني في تلك المناطق.

أثر برس

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة.