أكثر من 900 لاجئ سوري عادوا إلى بلدهم من لبنان والأردن خلال 24 ساعة

أفادت وسائل إعلام سورية بأن أكثر من 900 لاجئ سوري عادوا إلى بلداتهم في سورية خلال الـ 24 ساعة الأخيرة.

ووفقاً لوكالة “سبوتنيك” الروسية، فإن المركز الروسي لاستقبال وتوزيع وإيواء اللاجئين، أصدر بياناً قال فيه: “خلال الـ 24 ساعة الماضية عاد 933 لاجئ سوري إلى بلده قادمين من أراضي الدول الأجنبية، بينهم 157 شخصاً (منهم 47 امرأة و80 طفلاً) عبر معبري جديدة يابوس وتلكلخ من لبنان، بالإضافة إلى 776 شخصاً (منهم 233 امرأة و396 طفلاً) عادوا من الأردن عبر معبر نصيب الحدودي”.

ولفتت الوكالة الروسية إلى أن الوحدات الفرعية التابعة لسلاح الهندسة العسكرية للجيش السوري، قامت خلال الـ 24 ساعة الأخيرة، بعملية مسح الأراضي من الألغام على مساحة 2.0 هكتار، إضافة إلى قيام الخبراء باكتشاف وتدمير 36 عبوة قابلة للانفجار.

أيضاً، عاد منتصف شهر تشرين الأول الفائت، أكثر من 1100 لاجئ سوري، وذلك من لبنان والأردن، عبر معبري جديدة يابوس وتلكلخ، ومعبر نصيب الواقع على الحدود السورية ـ الأردنية.

وكانت وكالة “سانا” الرسمية السورية، قد أعلنت مسبقاً أنه عاد حتى اللحظة عشرات الآلاف من السوريين، عبر معابر الدبوسية والزمراني وجديدة يابوس الحدودية مع لبنان، بالإضافة إلى معبر نصيب الحدودي مع الأردن، إلى قراهم وبلداتهم بعد أن تمت استعادة السيطرة عليها من قبل الجيش السوري وعودة الاستقرار.

أثر برس

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة.