أطفال سوريون يشعلون مسرح “أرب كوت تالنت”..

تداول ناشطون على مواقع التواصل الإجتماعي مقطعاً مصوراً يظهر فيه ثلاثة أطفال سوريين، قدموا أغنية “راب” تحكي عن معاناتهم كلاجئين في المخيمات اللبنانية بعد أن تركو بلادهم بسبب الحرب التي تعيشها منذ 6 سنوات، وذلك في برنامج “أرب غوت تالنت” مساء السبت 11 آذار.
وتعاطفت لجنة التحكيم مع أدء وكلمات الأطفال الثلاثة، حيث علق الفنان أحمد حلمي على غنائهم قائلاً:
– “الله يلعن أبو الحرب على أم الحرب اللي تخلي 3 زيكم يعيشو في مخيم”. بدورهم رواد مواقع لاتواصل الإجتماعي علقو على أدائهم قائلين:
– “يا الله شو بيحرقو القلب”.
– “سرقو الطفولة وسرقو الحاضر والمستقبل.. الله يفرجها وترجع سوريا متل ماكانت”.
– “بكيت من قلبي وأثرتو فيي، الله يحميكن”.

ويذكر أن نص الأغنية كتبه الأطفال الثلاثة، نذكر منه: “كنا عايشين بأفضل حال.. فجأة تغيرت كل الأحوال.. تركنا البيت وطلعنا من حلب.. الطفل اللي كان جوانا مات.. من القتل والحزن والإهانات”.

مقالات ذات صلة
أضف تعليق