ليس فقط البنزين والمازوت.. ارتفاع الأسعار يطال وقود الطائرات في سوريا

خاص ||أثر برس رفعت المؤسسة السورية للطيران قبل أيام أسعار تذاكر النقل الجوي على الخطوط كافة التي تُشغل عليها الشركة والبالغة 10 محطات.

وأوضحت المؤسسة حينها أن هذه الزيادة “الطفيفة بالأسعار” بسبب شح الكيروسين وارتفاع أسعاره عالمياً.

ومعروف أن سوريا في هذه المرحلة تستورد الوقود، وبالتالي هناك تكاليف زادت على العملية التشغيلية للطيران، بحسب توضيح المؤسسة.

وفي قرار صادر عن وزارة النفط والثروة المعدنية حصل “أثر برس” على نسخة منه، تم تحديد سعر مبيع مادة كيروسين الطيران إلى المؤسسة السورية للطيران بـ8467 ليرة سورية للغالون الأمريكي فقط.

وأوضح مصدر في وزارة النفط بتصريح لـ”أثر” أنه يتم صنع وإنتاج مادة كيروسين الطيارات محلياً (الكيروسين هو سائل هيدروكربوني، مشتق من النفط، قابل للاشتعال ويستخدم كوقود للطائرات).

حيث أن مصفاة بانياس تحوي وحدات تقطير تنتج الغاز المنزلي والكيروسين والمازوت والفيول بكميات لا تغطي الحاجة الفعلية بسبب ضعف التوريدات.

وكانت مؤسسة الطيران قد رفعت في نيسان الماضي كلف الطيران بنسبة 10% على خطوطها، بعد رفع المصرف المركزي سعر صرف الليرة أمام الدولار لـ2814 من 2512 ليرة سورية.

الجدير ذكره أنه تمت إعادة تأهيل مدرج الطيران في مطار دمشق مؤخراً، بعد استهدافه في العاشر من حزيران الفائت بغارات إسرائيلية.

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة.