شركة محروقات: دور حصول المواطن على أسطوانة الغاز المنزلي سيكون أسرع

بيّن مدير عمليات الغاز في شركة محروقات أحمد حسون، أن الدورة الأولى من توزيع الغاز المنزلي وفق آلية الرسائل كانت تجريبية، لذلك استغرق الحصول على أسطوانة أكثر من شهر، متوقعاً أن تكون دورية حصول المواطن على أسطوانة الثانية شهر تقريباً.

وصرّح حسون لإذاعة “ميلودي”، بأن التوزيع في الدورة الثانية والثالثة سيكون أسرع وأفضل وسيشمل الشرائح كلها، خاصةً وأن تبديل المعتمدين يتم كل 6 أشهر فقط، مبيّناً أنه كلما توفرت المادة أكثر فستقل دورية توزيعها.

وفيما يتعلق بتوزيع الغاز المنزلي بسعر حر، لفت حسون إلى أن الفكرة غير مطروحة حالياً لأن الكميات المتوفرة توزع بالسعر المدعوم سواء كانت مستوردة أم إنتاج محلي، علماً أن الفكرة طُرحت سابقاً بشرط توفر كميات أكبر وكافية من الغاز.

وفي 10 من الشهر الجاري، أكد مدير عمليات الغاز في شركة محروقات أحمد حسون أنه خلال ١٠ أيام ستتم تغطية حاجة كل الأسر السورية بالمحافظات من مادة الغاز المنزلي ليبدأ بعدها توزيع دفعة جديدة.

ومنذ مطلع شهر شباط الفائت، تم تطبيق آلية جديدة في توزيع المادة لإلغاء حالات الانتظار والوقوف على الدور، وتعتمد على إرسال رسالة قصيرة لكل مواطن عند توفر أسطوانته لاستلامها من أقرب معتمد خلال 24 ساعة.

وفي وقت سابق، أكد مدير عمليات الغاز أن مدة الاستحقاق لأسطوانة الغاز غير محددة حالياً أي أنها كانت 23 يوم لكن وفق البرمجية الأخيرة أصبحت الأحقية للأقدم ثم الأحدث، حتى تتساوى كل الناس وتتحقق العدالة بينهم بعد ذلك نعود للمدة المحددة وهي 23 يوم.

أثر برس

مقالات ذات صلة

التعليقات مغلقة.